< نقابة المهن الموسيقية تدخل خط أزمة محمد رمضان وأهل الإسكندرية
اليمن العربي

نقابة المهن الموسيقية تدخل خط أزمة محمد رمضان وأهل الإسكندرية

اليمن العربي

دخلت نقابة المهن الموسيقية في مصر، على خط الأزمة المتصاعدة بين الفنان محمد رمضان وقطاع من سكان محافظة الإسكندرية.

 

وتصاعدت الأزمة بعدما أعلن محمد رمضان، مساء الأربعاء، تحدي الحملة الرافضة لقدومه إلى الإسكندرية وإقامة حفل غنائي هناك، وذهب منفردًا إلى المحافظة دون حراسة، ما أدى إلى حدوث مناوشات وتعرض للطرد من أحد المقاهي، بينما قوبل بالترحيب من قطاع غير قليل من شباب المحافظة الذين تسابقوا لالتقاط الصور معه، والتفوا حول سيارته.

من جانبه أكد طارق مرتضى المتحدث باسم نقابة المهن الموسيقية، أن رمضان لم يحصل حتى الآن على تصريح يمنحه الحق في إقامة حفله المقرر في 7 أكتوبر/ تشرين الثاني المقبل.

وأضاف مرتضى في تصريحات لقناة محلية، أن رمضان أصر على معاندة جماهير الإسكندرية التي رفضت قدومه، مبديًا تأييده للقطاع الرافض للحفل باعتبار أن جمهور المحافظة ذواقة للفن ويرفض قدوم محمد رمضان إليها.

وأوضح مرتضى أن قرار أبناء محافظة الإسكندرية برفض إقامة حفلات لمحمد رمضان ما هو إلا بداية لرفض باقي الأماكن لحفلات الفنان المصري، قائلًا: "هذه هي البداية فقط وليست النهاية، أي مكان سيحاول رمضان إقامة حفل به سيكون غير مرحب بوجوده، لتجاوزه الخطوط الحمراء أثناء الحفلات.

 

وترددت أنباء في الأيام الأخيرة على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر حول إلغاء حفل محمد رمضان في الإسكندرية، لكن نبيل السويسي، منظم حفلات رمضان، نفى ما تردد في هذا الشأن، مؤكدًا أن الحفل سيقام في موعده.