كينياتا: الاتفاق لحظة فارقة في تاريخ السودان

كينياتا: "الاتفاق" لحظة فارقة في تاريخ السودان

وصف رئيس جمهورية كينيا أوهورو كينياتا، السبت، الاتفاق الذي تم توقيعه بين المجلس العسكري السوداني وقوى الحرية والتغيير بأنه "لحظة فارقة في تاريخ تحول السودان".



وذكر كينياتا في كلمته خلال المشاركة بحفل التوقيع على وثائق المرحلة الانتقالية، أنه يتعين على جميع الأطراف السودانية أن تراعي مبادئ حكم القانون، مشدداً على أن الأمن والسلام هما الأساس الذي تقوم عليه جميع الحلول.

وأمس وقّع ممثلا المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقوى الحرية والتغيير، على وثائق المرحلة الانتقالية، بضمانة دولية وعربية وإقليمية، ما يعد عهداً جديداً للسودان.

وكان الفريق محمد حمدان دقلو، نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي بالسودان، وأحمد الربيع، ممثل قوى الحرية والتغيير، وقّعا على الوثيقة، بحضور ممثلين عن المجموعات الأفريقية والعربية والمنظمات الدولية كشهود على توقيع وثائق المرحلة الانتقالية.

وتسلم رئيس المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، وثائق المرحلة الانتقالية، بعد التوقيع عليها من الجانبين، في حضور ممثلين لدول الجوار والمنظمات الدولية والقارية.