Advertisements

مفاجأة جديدة في حادثة وفاة سالا

سالا
سالا


كشف تقرير صحفي بريطاني، اليوم الأربعاء، عن مفاجأة في واقعة وفاة اللاعب الأرجنتيني إيمليانو سالا، مهاجم كارديف سيتي، الذي لقى مصرعه في حادث سقوط طائرة قبل عدة أشهر.

ووفقًا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن فحص الدم كشف تعرض سالا وقائد الطائرة لكمية ضارة من غاز أول أكسيد الكربون.

وذكرت التحقيقات أن الغاز عديم اللون والرائحة، ويمكنه أن يتسبب في تلف المخ والقلب والجهاز العصبي للإنسان.

وأضافت: "التعرض لأول أكسيد الكربون يمكن أن يقلل أو يعوق قدرة الطيار على القيادة، ويعود ذلك إلى حجم الغاز الذي تعرض له".

وأتمت: "ليس من الواضح سبب وفاة سالا والطيار، سواء حدث ذلك بسبب الغاز أو عقب سقوط الطائرة".
 
واختفت الطائرة التي كانت تقل إيمليانو سالا (28 عامًا)، بعد توقيعه للانضمام إلى كارديف سيتي، من على شاشات الرادار، أثناء عبورها القنال الإنجليزي في 21 يناير/ كانون ثان الماضي.
 
وتم انتشال جثة اللاعب من بين حطام الطائرة، بينما لم يعثر بعد على جثة قائد الطائرة، ديفيد إيبستون.



Advertisements