«أحمد سعيد بن بريك» يوجه ثلاث رسائل خاصة لأبناء الجنوب والشرعية والأحزاب عبر"اليمن العربي"

 اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك
اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك


قال اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي ورئيس الجمعية الوطنية التابعة للمجلس، إن الاصلاح جزء لا يتجزأ من التنظيم العالمي للإخوان المسلمين وهو متحالف مع ذراعه العسكري القاعدة وداعش والذي يسعى من خلال هذه الأذرع العسكرية تدمير الكوادر والمؤسسات لخلق بيئة مناسبة لا ضعاف الدولة وبالتالي الاستيلاء على السلطة.

وفي تصريحات خاصة  خلال حوار نشره "اليمن العربي"، وجه "بن بريك" رسالة إلى أبناء الجنوب والشرعية والأحزاب.


وقال إلى أبناء الجنوب: توحيد الصف في مواجهة الاستحقاقات القادمة في التسوية السياسية والتي تتمثل في استعادة الدولة والاستقلال وبناء الدولة الحديثة.


وحول رسالته للشرعية قال نصيحتي أن تكون الشرعية صادقة في أدائها في كل الجوانب أمام شعبيها في الجمهورية العربية اليمنية والجنوب.

 وإلي الأحزاب قال في رسالته لقد ثبت خلال فترة تمرد الحوثي بأن هذه الأحزاب افرغت لنا من محتوى أهدافها الحقيقية التي أُنشئت من اجلها هذه الأحزاب لذلك نقول لهم أتركو أحزابكم للشباب ليتناسب أطروحاتهم مع احتياجات العصر وطرح رؤى تنافسية في برامجهم القادمة من اجل التنمية والرقي الاجتماعي والأخلاقي وفي الثقافي السياسي بما يواكب الشعوب المتطورة.