Advertisements

روسيا تبتكر قمرا اصطناعيا "ذاتي التدمير"


ابتكرت وكالة الفضاء الاتحادية الروسية "روسكوزموس"، قمرا اصطناعيا لديه القدرة على تدمير نفسه ذاتيا بعد انتهاء عمره الافتراضي.

ويتيح القمر الاصطناعي الروسي الجديد حلا لمشكلة تواجه وكالات الفضاء العالمية، وهي ما تعرف بـ"حطام الفضاء". 

وذكرت وسائل إعلام روسية أن المواد المستخدمة في صنع القمر الاصطناعي الجديد ستختفي عندما لا تعد صالحة للاستخدام.

ويقلل هذا الأمر من الأجسام الطائرة التي تدور في الفضاء بعد خروجها عن الخدمة.



وجاء الكشف عن القمر الاصطناعي عندما تم تسجيل براءة اختراع لوكالة الفضاء الروسية لدى الخدمة الفيدرالية الخاصة بالملكية الفكرية في روسيا.

وتظهر شهادة براءة الاختراع أن القمر الصناعي الجديد سيصنع من مواد قابلة للتحول من الحالة الصلبة إلى الغازية، دون المرور بحالة السيولة، مما يعني تبخره في الفضاء بعد إنجاز المهمات المطلوبة منه.



Advertisements