Advertisements

علماء يطورون ملابس ذكية يمكنها التحكم في الأجهزة الإلكترونية عن بعد


طور باحثون من جامعة بوردو الأمريكية ابتكارًا جديدًا للنسيج يتيح لمرتديه التحكم في الأجهزة الإلكترونية من خلال الملابس.


ونقلاً عن موقع Phys الأمريكي، فهذه هي المرة الأولى التي توجد فيها تقنية قادرة على تحويل أي قطعة قماش أو نسيج موجود إلى نسيج إلكتروني يعمل بالطاقة الذاتية يحتوي على مجسات أو مشغلات موسيقى أو عروض إضاءة بسيطة باستخدام تطريز بسيط دون الحاجة إلى عمليات تصنيع باهظة الثمن تتطلب خطوات معقدة.


وقال "رمسيس مارتينيز"، أستاذ مساعد في كلية الهندسة الصناعية :"ظهرت هذه التقنية في أحدث إصدار من المواد الوظيفية المتقدمة".


وأضاف مارتينيز: "لأول مرة من الممكن تصنيع المنسوجات التي يمكن أن تحميك من المطر والبقع والبكتيريا بينما تحصد طاقة المستخدم لتشغيل الإلكترونيات المعتمدة على النسيج".


وأضاف "تشكل هذه المنسوجات الإلكترونية ذاتية التشغيل أيضًا تقدمًا مهمًا في تطوير واجهات الإنسان والآلة التي يمكن ارتداؤها، والتي يمكن غسلها الآن عدة مرات في الغسالة التقليدية دون تدهور واضح."


وقال مارتينيز إن ملابس Purdueالمقاومة للماء والتنفس والمضادة للجراثيم تعتمد على المولدات النانوية الكهربية التجريبية (RF-TENGs) التي تستخدم جزيئات بسيطة للتطريز والمفلورة لتضمين مكونات إلكترونية صغيرة وتحويل قطعة من الملابس إلى آلية لتشغيل الأجهزة.


يقول فريق بوردو إن تقنية RF-TENG تشبه وجود جهاز تحكم عن بعد يمكن ارتداؤه يحافظ أيضًا على الروائح والأمطار والبقع والبكتيريا بعيدًا عن المستخدم.



Advertisements