المليشيات شنت عمليات قصف واسعة على "المشتركة" في حيس بالحديدة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


كثفت مليشيات الحوثي المدعومة من إيران من الخروقات والإنتهاكات اليومية للهدنة الأممية بالتصعيد العسكري على أكثر من محور من مناطق ومديريات محافظة الحديدة غربي اليمن. 

 وقالت مصادر عسكرية، إن المليشيات شنت عمليات قصف واستهداف واسعة على مواقع القوات المشتركة في مديرية حيس جنوبي محافظة الحديدة بالقذائف المدفعية الثقيلة وبمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة المتوسطة والخفيفة. 

وبحسب المصادر،  فقد قامت المليشيات بشن عمليات قصف متكررة بقذائف المدفعية الثقيلة من مدافع الهاون عيار 82 والهاون من عيار 120 ، بالإضافة إلى القصف بقذائف مدفع B10 على مواقع القوات المشتركة في حيس.


 كما أكد المصدر قيام المليشيات بإستهداف مواقع متفرقة للقوات المشتركة في المديرية مستخدمة سلاح م.ط من عيار 23 والأسلحة الرشاشة المتوسطة من عيار 14.5 ومن عيار 12.7 وبأسلحة البيكا والأسلحة الرشاشة الخفيفة. 

 يُشار إلى أن مديرية حيس أصبحت هدفاً يومياً لقصف واستهداف المليشيات منذ بدء الهدنة الأممية لوقف إطلاق النار والتي نصت عليها إتفاقية السويد، وهو مايدين المليشيات بإستغلال الهدنة لتحقيق أهدافها في الحديدة في ظل صمت أممي تجاه تلك الخروقات.