توتي يدافع عن ميسي ورونالدو.. ويشجع صلاح بنهائي الأبطال

توتي وصلاح
توتي وصلاح


دافع فرانشيسكو توتي، أسطورة روما الإيطالي، عن النجمين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي بعد فشلهما في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

وقال توتي في تصريحات على هامش مشاركته في دورة الروضان الرمضانية بالكويت: "رونالدو لم يفلس، الفوز بدوري الأبطال أمر صعب، ولا يضمن التعاقد مع أفضل لاعب أن تتوج باللقب في النهاية، ونفس الأمر ينطبق على ميسي في برشلونة".

وأضاف النجم الإيطالي المخضرم: "ميسي ورونالدو من الكائنات الفضائية، فهما يتسابقان على تحطيم الأرقام القياسية، ولكن المقارنة بينهما وبين بيليه ومارادونا غير منطقية، لأن كرة القدم اختلفت كثيرا من عصر لآخر".

وتطرق توتي للحديث عن مباراة الريمونتادا بفوز روما على برشلونة 3-0 في دوري الأبطال الموسم الماضي، قائلا: "لم يتخيل أحد هذا السيناريو، ولكن اللاعبين والجماهير والجميع كانت لديهم ثقة في تجاوز هذه المباراة، وأعتقد أن هذا اللقاء يعد أفضل ما رأيته على مدار تاريخ نادي روما في 100 عام، لا أجد وصفا لما حدث".

وبسؤاله عن الفارق بين محمد صلاح مع روما وليفربول، رد المدير الرياضي للنادي الإيطالي مازحا: "لقد غير قمصان الفريق فقط"، وتابع: "إنه لاعب عالمي ويعد ضمن أفضل النجوم في مركزه، وانتقاله إلى الريدز ساهم في تطوره كثيرا".

وواصل: "نعم.. أعتقد أن ليفربول سيتوج بدوري الأبطال، لأنه يضم بين صفوفه صلاح وكذلك أليسون (الحارس)، لذا سأكون سعيدا إذا فازوا باللقب".

واستعاد فرانشيسكو توتي، تفاصيل أيامه الأخيرة مع كرة القدم قبل اعتزاله، مشيرا إلى أنه فكر في خوض تجربة اللعب بالدوري الأمريكي، إلا أنه تراجع عن هذه الخطوة بعد التشاور مع عائلته، حيث تبين له أن الاستمرار لعام آخر لن يفيده في شيء.

وأتم توتي تصريحاته بالتأكيد أنه كان قريبا للغاية من الانضمام إلى ريال مدريد في 2004، مشيرا أيضا إلى أن سيلفيو برلسكوني حاول ضمه إلى صفوف ميلان أكثر من مرة، إلا أنه قرر في النهاية الاستجابة لنداء القلب والاستمرار بقميص الذئاب.