Advertisements

بداية النهاية.. 3 ضربات قاسية من التحالف للحوثيين (تقرير)




خلال الساعات الماضية، وجه التحالف العربي باليمن عدة ضربات لمواقع الحوثيين، من الممكن أن تساهم في شل حركة المليشيا الإنقلابية.

شنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية، الأربعاء، عدة غارات جوية على ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، غربي محافظة الحجة شمالي غرب البلاد.

واستهدفت الغارات الجوية معسكراً لميليشيا الحوثي الانقلابية، جنوبي مديرية مستبأ، وفق ما أورد موقع "سبتمبر نت" التابع لوزارة الدفاع اليمنية.

وأسفرت الغارات عن مصرع وجرح العشرات من عناصر الميليشيا الحوثية، وتدمير عدد من الآليات التابعة لها.

وقصفت مقاتلات التحالف العربي، أكثر من 12 موقعاً من مواقع مليشيات الإرهاب المدعومة من إيران في اليمن.

ونفذت مقاتلات التحالف عدة عمليات نوعية بدقة عالية، حيث ثم تدمير دبابتين تابعتين للمليشيات الإرهابية المدعومة من إيران في محافظتي صعدة والضالع بمديرية قعطبة ومجز، كما هاجمت مقاتلات التحالف موقع إمدادات حوثياً بصعدة، وآخر خصص لعناصر حوثية مقاتلة في آن واحد، وكذلك دمّر عربة مسلحة وأخرى لنقل أسلحة في محافظة صعدة بمديرية كتاف والبقع.

ووثق مقطع فيديو لحظة استهداف ومهاجمة مخزن ذخيرة وألغام للحوثيين، بالإضافة لنقطة تجمع لعناصر مقاتلة جهزتهم المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران، في محافظة إب، مديرية الشعر- وبصعدة مديرية باقم.

وشن طيران التحالف غارتين ناجحتين، نتج عنهما تدمير عربتي إمدادات، وموقع إمدادات تابعة للحوثيين في صعدة -الظاهر.


فيما أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف، نفذت مساء الأربعاء "عملية عسكرية نوعية لتدمير أهداف عسكرية مشروعة بقاعدة الديلمي الجوية" في اليمن، شملت مرافق صيانة الطائرات بدون طيار، ومنظومة اتصالات، وكذلك أماكن تواجد الخبراء الأجانب والمشغلين لهذه المنظومات من عناصر الميليشيا الحوثية.


وأوضح المالكي، في بيان مساء الأربعاء أن "الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران قامت بتحويل مطار صنعاء الدولي لثكنة عسكرية ومكان لإطلاق الطائرات بدون طيار لتنفيذ العمليات الإرهابية التي تهدد الأمن الإقليمي والدولي في مخالفة واضحة وصريحة للقانون الدولي والإنساني وقواعده العرفية".


وأكد المالكي "التزام قيادة القوات المشتركة للتحالف بمنع استخدام الميليشيا الحوثية، وكذلك التنظيمات الإرهابية الأخرى لمثل هذه القدرات النوعية، واتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحماية المدنيين والمناطق الحيوية من تهديد وخطر العمليات الإرهابية للطائرات بدون طيار وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية".


كما أكد أن "عملية الاستهداف تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية"، وأن قيادة القوات المشتركة للتحالف اتخذت جميع الإجراءات الوقائية والتدابير اللازمة لحماية المرافق المدنية بمطار صنعاء الدولي".







Advertisements