نادال: أحب رؤية ثيم يصل لصدارة التصنيف العالمي

رافييل نادال
رافييل نادال


أكد النجم الإسباني رافابيل نادال، استعادته الكثير من الثقة خلال مشاركته ببطولة برشلونة هذا الأسبوع، رغم خسارته بنصف نهائي البطولة للمرة الأولى طوال مسيرته، أمس على يد دومينيك ثيم بمجموعتين دون رد.

وقال نادال، بحسب ما نقل موقع رابطة محترفي التنس عنه: "بعد هذا الأسبوع، استعدت الكثير من الثقة، أؤمن حقًا بأنني تطورت بشكل جيد ووضعت أساسًا مناسبًا لتحقيق أهدافي في الأسبوعين المقبلين".

وهذه هي المرة الثالثة التي يفشل فيها نادال في الفوز بلقب أي من مونتي كارلو، أو برشلونة في عام واحد بعد عامي 2014، و2015.

وأضاف "قدم ثيم مستوى رائعًا. قدم كل شيء بأفضل صورة ممكنة وبنجاح كبير. أنا سعيد من المستوى الذي قدمته أمامه من الخط الخلفي".

وأوضح "الأمر السلبي الوحيد، هو عدم تمسكي ببداية النقطة من وضعية جيدة دائمًا، عدا ذلك المباراة إيجابية للغاية، وأتوجه بالتهنئة له، هو شخص ولاعب رائع، وأنا سعيد من أجله وأتمنى له الأفضل".

وتابع: "هناك فارق كبير بين خسارتي أمام ثيم، وخسارتي أمام فونيني بمونتي كارلو الأسبوع الماضي. مباراة فونيني كانت الأسوأ لي على الملاعب الترابية في آخر 14 عامًا. أما أمام ثيم فلعبت تنس جيد، وقدمت مستوى جيدًا أمام خصم رائع".

واستكمل نادال: "فونيني خصم رائع أيضًا، لكني لم أظهر بمستوى تنافسي أمامه، ولكني تنافست بشكل جيد أمام ثيم، واستمتعت كثيرًا بالمباراة، وأكرر أنا استعدت الكثير من الثقة وتطورت بشكل جيد هذا الأسبوع".

ولم يفز نادال سوى بـ43% فقط من النقاط على إرساله الثاني أمام ثيم.

وعن ذلك قال رافا: "لعب الإرسال دورًا كبيرًا في المباراة. لم أرسل بصورة جيدة وخاصة على الإرسال الثاني، وبالتالي عندما أفقد الإرسال الثاني، أفقد معه الكثير من الثقة عند تسديد الإرسال الأول، وهذا أثر عليَّ بشدة".

وعن إمكانية وصول ثيم للتصنيف الأول عالميًا، علق رافا: "لم لا؟ كل لاعب يمكنه الوصول لصدارة التصنيف العالمي. لا ليس كل لاعب. الأمر ليس سهلًا، ولكن الأمر يعتمد على النتائج، ثيم لاعب جيد ويقدم عملًا كبيرًا، وأحب رؤيته يصل إلى صدارة التصنيف العالمي".

وأضاف نادال: "أحب ثيم على الكثير من الأصعدة، كلاعب تنس وشخص وكرجل يقدم عملًا كبيرًا، وأتمنى له الأفضل في المستقبل، ولكن ليس كل الافضل، فأنا أرغب في التغلب عليه في الأسبوعين المقبلين".