Advertisements

البحسني يشيد بمدرسة مكارم الأخلاق بمناسبة مرور 100 عام على تأسيسها


برعاية اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت ، أقامت أمس، مدرسة مكارم الأخلاق التاريخية بمدينة الشحر ، حفلا بقاعة ثانوية باحسن بمناسبة مرور 100 عام على تأسيسها. 


‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏‏خلال كلمته في الحفل ، أشاد البحسني بعطاء مدرسة مكارم الأخلاق التاريخية بمدينة الشحر ، مشيرا إلى أن مرور 100 عام على تأسيس المدرسة يعد حدثا مهما وغير عاديا ، لذلك كان من الواجب الاحتفاء بالذكرى المئوية. وأكد المحافظ، أن مدرسة مكارم الأخلاق ليست مدرسة عادية وإنما هي معلم تاريخي بارز في الشحر وحضرموت، وستبقى مصدر إشعاع للعلم والمعرفة، فتاريخ الشعوب مرتبط بمعالمها وإعلامها وعلمائها. 


ودعا محافظ حضرموت، طلاب وطالبات المدرسة إلى بذل مزيد من الجهد في التحصيل العلمي لتحقيق المراتب المتقدمة في قائمة أوائل المحافظة والجمهورية. بدوره استعرض جمال سالم عبدون وكيل وزارة التربية والتعليم، خلال كلمته محطات من تاريخ مدرسة مكارم الأخلاق منذ تأسيسها في عام 1919م بعد أن تبنى عدد من أبناء مدينة الشحر المحبين للعلم والمعرفة واللحاق بروح العصر في ذلك الزمن البعيد تأسيسها. وأشار عبدون، إلى أن تاريخ المدرسة التربوي والتعليمي يجعلنا نستلهم العبر والتجارب التي تركها الرواد الأوائل من المربين الأجلاء الذين تعاقبوا على إدارتها خلال المائة عاما المنصرمة.


 وأوضح عبدون، بأنه قد تم إعادة ترميم وتأهيل وتأثيث مدرسة مكارم الأخلاق ، وتحديثها وتطويرها بقاعات للمختبر والحاسوب والأنشطة ليكلل هذا الجهد والحرص بإفتتاح الراعي الأول التربية والتعليم سيادة المحافظ البحسني لمبنى المدرسة قبل عدة شهور لتواصل رسالتها التربوية والتعليمية. وشهد الحفل إلقاء قصيدتين شعريتين للشاعر التربوي محمد بن داوؤد والتربوي الشاعر محمد الحباني وأنشودة بعنوان "مكارم الاخلاق" كلمات الشاعر علي بامعرفة وألحان الفنان أنور الحوثري وأداء التلميذتين فاطمة المقدي ورشاء المقدي بمشاركة تلميذات المدرسة.


 وجرى خلال الحفل، توزيع كتاب "مدرسة مكارم الأخلاق التاريخية" منهجا واسلوب إدارة من تأليف على حسين المقدي وإصدار مكتب وزارة التربية والتعليم بمحافظة حضرموت. 


واختتم الحفل بتكريم عددا من الذين اسهموا بجهود كبيرة في إنجاح فعاليات مئوية مكارم الأخلاق التاريخية. 

حضر الحفل مدير عام مديرية الشحر المهندس أمين بارزيق وعدد من المسؤولين بالمحافظة ومكتب التربية والمديرية. 



Advertisements