Advertisements

التحالف يكشف أعداد التصاريح الممنوحة جواً وبراً والسفن المتوجهة للحديدة


أكد المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي، العقيد تركي المالكي، اليوم الاثنين، "إصدار 5 تصاريح لسفن متوجهة للموانئ اليمنية و11 تصريحا جويا وبريا و100 تصريح لحماية القوافل".


وأضاف المالكي في تصريحات صحفية - رصدها "اليمن العربي"، أن "6 سفن تنتظر الدخول لميناء الحديدة منذ 37 يوما وإجمالي التصاريح  بلغ 117 خلال 3 أيام".


وأشار إلى أن "السفن المتوجهة لميناء الحديدة تحمل مشتقات نفطية ومواد غذائية".


وبين، "استمرار ميليشيا الحوثي التأثير على الأحوال المعيشية والصحية للشعب اليمني بمنعها تفريغ السفن لحمولتها".


وقال :"لا تزال ميليشيا الحوثي ترفض استقبال السفن في ميناء الصليف منذ أسبوعين".

 وفي بداية هذا الشهر قال التحالف إنه أصدر 138 تصريحا لدخول المساعدات الإغاثية إلى اليمن خلال 3 أيام.

 وأوضح التحالف أنه أصدر 10 تصاربح لسفن متوجهة إلى الموانئ اليمنية، تحمل مواد غذائية ومشتقات نفطية، فيما لا تزال 4 سفن تنتظر دخول ميناء الحديدة منذ 12 يوما. 

كما أصدر التحالف 31 تصريحا جويا وتصريحا بريا واحدا، بالإضافة إلى 87 تصريحا لحماية القوافل. 

ويأتي ذلك فيما تواصل ميليشيات الحوثي عرقلة دخول السفن والقوافل الإغاثية، بالامتناع عن الانسحاب من الموانئ اليمنية، في خرق صريح لاتفاق السويد الذي وقعت عليه في السادس من ديسمبر. 

وينص اتفاق السويد على انسحاب ميليشيات الحوثي من مدينة الحديدة ومينائها خلال 14 يوما، وإزالة أي عوائق أو عقبات تحول دون قيام المؤسسات المحلية بأداء وظائفها. 

وكانت قيادة القوات المشتركة للتحالف قد أكدت في وقت سابق على استمرار إصدار التصاريح للمنظمات الإغاثية كافة وتأمين تحركها لرفع معاناة الشعب اليمني، وكذلك دعم كافة الجهود السياسية للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، وما تم التوصل إليه في اتفاق السويد.

 وأشارت القوات المشتركة إلى أن ما تقوم به الميليشيات الحوثية يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي والإنساني، ومبادئ العمل الإغاثي وتعطيل ما تم الاتفاق عليه في السويد



Advertisements