Advertisements

البحسني يوجّه بترميم شامل لمتحف المكلا وقصر السلطان بالمكلا


اطلع محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني على الجهود التي تبذلها الهيئة العامة للآثار والمتاحف والمخطوطات بساحل حضرموت في حفظ الموروث والآثار وإعادة مقتنيات متحف المكلا وترميم بعض أجزاء قصر السلطان القعيطي بالمكلا .   
واستمع محافظ حضرموت إلى شرح مفصل من مدير عام فرع الهيئة رياض باكرموم حول مستوى الإنجاز الذي تم في عمليات ترميم بعض الأجزاء في متحف المكلا والقصر وحصن الغويزي ، وجلب بعض المقتنيات الأثرية من المواقع الأثرية بالمديريات والمقتنيات التي تم سلبها مؤخراً وإعادة عرضها بالمتحف .



وأشاد المحافظ البحسني بالجهود التي تبذلها الهيئة في سبيل إعادة الوهج لمتحف المكلا الذي يُعد أحد المعالم التاريخية المهمة لحضرموت وحفظ آثارها وإعادة مقتنيات المتحف وتعريف الأجيال بتاريخ حضرموت وإرثها الحضاري .

ووجه المحافظ بسرعة إعداد دراسة لإعادة ترميم متحف المكلا بشكل كامل وإبرازه بصورة لائقة أمام الزوار وإعادته لوهجه السابق ، كما وجه بسرعة انجاز دراسة لإعادة ترميم الواجهة الشرقية لقصر السلطان بالمكلا والبدء بتنفيذ المشروع بصورة سريعة وبكفاءة عالية وعلى أيدي عمّال بناء ومهندسين على قدرٍ عالٍ من الكفاءة ، وذلك في  سياق دراسة شاملة لتنفيذ إعادة الترميم الشامل للقصر التاريخي بعد سنوات طويلة طالته من الإهمال .



رافق المحافظ ، عضو مجلس إدارة مركز حضرموت للدراسات التاريخية والتوثيق والنشر الدكتور خالد بلخشر ومديرو الإدارات والأقسام بالهيئة .



Advertisements