تقدم نوعي ومستمر للقوات المشتركة في مدينة الحديدة


– أطلقت القوات المشتركة بدعم من التحالف العربي لدعم الشرعية عملية عسكرية جديدة، في الحديدة صباح اليوم الجمعة، لطرد الميليشيات الحوثية من المدينة الساحلية.



وتتركز الاشتباكات التي وصفت بالعنيفة بين الطرفين في شرق وجنوب المدينة، وفي محيط ميناء الحديدة، وفقًا لسكان ومصادر عسكرية نقلت عنهم وكالة “روتيرز”.

وأفادت تقارير إعلامية أن قوات العمالقة تقدمت خطوات جديدة، وتجاوزت الكيلو متر 16، فيما خلّفت المعارك قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية.

وقالت المصادر في الحديدة إن أصداء القتال سمعت في مناطق قرب المطار والجامعة، وإنه جرى رصد طائرات هليكوبتر من طراز أباتشي في الجو.

وحشد التحالف آلاف الجنود قرب المدينة يوم الأربعاء الماضي، في تحرك يهدف للضغط على الحوثيين المتحالفين مع إيران للعودة إلى محادثات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة.

ونشر المركز الإعلامي لألوية العمالقة، الأربعاء، مقطع فيديو يظهر حجم القوات العسكرية التي وصلت إلى جنوب الحديدة، والمعززة بمختلف أنواع الأسلحة النوعية والمتطورة.

وقال المركز إن “هناك عملية تخطيط وتنسيق من قبل قوات ألوية العمالقة مع قوات التحالف العربي، لإطلاق العملية العسكرية التي تعد الأوسع ضد الحوثيين في الساحل الغربي”.

وتكثف قوات التحالف منذ مساء أمس الخميس، غاراتها على قواعد الحوثيين قرب المدخل الشرقي للمدينة، وهو بوابة للعاصمة، وفي شطرها الجنوبي منها.