أول بيان رسمي مصري يحسم جدل اختفاء آمال ماهر

أول بيان رسمي مصري يحسم جدل "اختفاء آمال ماهر"

أصدرت نقابة المهن الموسيقية في مصر بيانها الرسمي الأول بشأن الجدل المثار حول مزاعم اختفاء المطربة آمال ماهر.



 

وقالت النقابة، خلال بيان تداولته وسائل إعلام محلية، إنها تهيب بجمهور آمال ماهر ومحبيها، بعدم الانخراط وراء الشائعات التي انتشرت مؤخراً عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

 

ونوهت النقابة، إلى أنها تواصلت مع أسرة المطربة المصرية، مؤكدة أن الأخيرة بخير، ما يثبت عدم صحة الشائعات المتداولة، مع التأكيد على أن النجمة تحيا حياة هادئة.

 

وختمت النقابة بيانها، بالتأكيد على أنها تدعم أعضاءها "في سرائهم أو ضرائهم".

 

مزاعم اختفاء آمال ماهر

 

مؤخراً، تصدّر اسم المغنية المصرية آمال ماهر قوائم الأكثر بحثاً ورواجاً على محركات البحث ومواقع التواصل الاجتماعي في مصر.

 

وأثيرت ضجّة على الشبكات الاجتماعية بعدما زعمت صفحة منسوبة لآمال ماهر على "فيسبوك" اختفاءها منذ أيام ومداهمة منزلها.

 

ونقل موقع "القاهرة 24" المحلي عن مصدر أمني نفيه التام لاختباء أو القبض على آمال ماهر أو مداهمة منزلها ومصادرة متعلقاتها كما تردد.

 

وقال المصدر إن "الأخبار المتداولة في هذا الشأن مصدرها خارجي ومن مواقع وصحف معروفة بنشر الأكاذيب الفنية والسياسية عموماً".

 

وكانت المطربة آمال ماهر قد أعلنت اعتزالها الفن في يونيو/حزيران 2021 لظروف خارجة عن إرادتها، وكتبت حينها عبر حسابها بموقع "فيسبوك": "جمهوري العزيز الذي ساندني لسنوات وسنوات وكان رفيق دربي الدائم، نظرًا لظروف خاصة بي وخارجة عن إرادتي، أُعلن ابتعادي تمامًا عن الوسط الفني والنشاط الفني، متمنية لكل جمهوري كل الخير والسعادة في هذه الحياة، ومتمنية كل التوفيق إلى كل الزملاء".

 

إلا أنها وبعد أسبوعين عادت وأكدت عدولها عن قرار اعتزال الفن، وقالت: "جمهوري الحبيب أحب أن أشكركم لوقوفكم بجانبي، وأحببت أن أوضح بعد أن سمعت الكثير من اللغط".