لافروف يحدث حول أزمة الغذاء بخصوص الحبوب الأوكرانية

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إنه ليس هنالك أي علاقة بين العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا والأزمة الغذائية التي تروج لها الولايات المتحدة، بل هي لعبة سياسية غير شريفة.



 

وأضاف لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني أمير عبد اللهيان، في طهران اليوم الخميس، "ليس هنالك أي علاقة بين العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا والأزمة الغذائية التي تروج لها الولايات المتحدة.. الأزمة لم تبدأ اليوم ولا أمس.. كما قال الرئيس بوتين الأزمة بدأت منذ سنين، منذ أن اتخذت الحكومات الغربية ممارسة السياسات غير العقلانية في مجال التأمين الغذائي وبدأت هذه الأزمة منذ أعوام".

 

وفي رده على سؤال صحفي حول تشكيل تحالفات دولية غربية برعاية أممية بخصوص الأزمة الغذائية، أكد لافروف أنه ليس هنالك ضرورة لهذه التحالفات، منوها بأن القضية حلها بسيط وهو تجهيز الممرات الآمنة في البحر أما فيما يتعلق بالمياه الدولية المحايدة فروسيا ستؤمن كل ما يلزم.

 

وشدد لافروف على أن محاولات اختلاق أزمة غذائية فيما يخص الحبوب الأوكرانية هي لعبة سياسية غير شريفة وغير نزيهة.