أسعار الذهب اليوم في العراق

استقرت أسعار الذهب في العراق خلال تعاملات اليوم الأربعاء 11 مايو/أيار 2022، مع تراقب المعدن النفيس لمؤشر أسعار المستهلك الأمريكي.



 

استقر سعر جرام الذهب عيار 24 اليوم في العراق، خلال التعاملات عند 88.450 ألف دينار (60.58 دولار).

 

وظل سعر جرام الذهب عيار 21 (الأكثر تداولًا في الأسواق) في العراق اليوم، عند نحو 77.395 ألف دينار (53.01 دولار).

 

كما استقر سعر جرام الذهب عيار 18 اليوم في العراق، عند نحو 66.338 ألف دينار (45.44 دولار).

 

وعن أسعار الذهب الاقتصادي خلال تعاملات اليوم في العراق، سجل سعر جرام الذهب عيار 14 نحو 51.596 ألف دينار (35.34 دولار)، وفقا لموقع "gold-price-today".

 

وسجل سعر أوقية الذهب اليوم في العراق، خلال التعاملات اليوم، استقرارا عند مستوى 2.750 مليون دينار (1884 دولارًا).

 

وعن سعر الجنيه الذهب اليوم في العراق (8 جرامات من عيار 21)، سجل نحو 619.163 ألف دينار (424.08 دولار).

 

وعالميًا، شهد سعر الذهب استقرارا حيث سجل سعر الذهب الفوري 1838.7 دولار للأوقية في وقت تترقب فيه الأسواق بيانات أسعار المستهلك الأمريكي.

 

وشهد التضخم في المصانع ، تراجعا رغم أنه أعلى من التوقعات ، وهو أدنى مستوى له في عام واحد.

 

 

وتعطي بيانات أسعار المستهلك الأمريكية ، المقرر إصدارها الساعة 1230 بتوقيت جرينتش ، مؤشرًا على ما إذا كان الاحتياطي الفيدرالي سيرفع أسعار الفائدة بشكل أكثر قوة لمكافحة التضخم.

 

ورفع بنك الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الماضي أسعار الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية ، وقال الرئيس جيروم باول إن زيادتين أخريين من هذا القبيل محتملان في اجتماعات السياسة المقبلة للبنك المركزي الأمريكي.

 

كما كانت هناك أيضًا تكهنات في الأسواق سيحتاج بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى الدخول في زيادة ضخمة بمقدار 75 نقطة أساس في اجتماع واحد. وأدى هذا الرفع إلى ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية ودعم الدولار.

 

واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل ستة أقران رئيسيين ، عند 103.79 ، وهو مستوى ليس بعيدًا عن أعلى مستوى سجله الدولار حينما بلغ 104.49 في بداية الأسبوع وهو الأعلى منذ ديسمبر 2002.

 

وقال محللو CBA في مذكرة "رد فعل الدولار على مؤشر أسعار المستهلكين سيكون غير متكافئ من وجهة نظرنا".

 

واعتبروا أنه في حال استمرار التضخم فأن ذلك قد يشجع الفيدرالي على زيادة أسعار الفائدة بمعدل 75 نقطة في وقت لاحق من العام وهو ما سيدعم الدولار ، في حين أن القراءة السلبية ستبقي تسعير الزيادات بمقدار 50 نقطة أساس في يونيو ويوليو كما هي وستترك الدولار ثابتًا.