أبل تدفع تعويضات لمالكي هواتف آيفون 4S (الاسباب)

وافقت شركة أبل الأمريكية Apple على تسوية دعوى قضائية اتهمت فيها بإبطاء هواتف آيفون iPhone 4Sعن قصد بعد تحديث iOS 9في عام 2015، حيث من المقرر أن تدفع الشركة 15 دولارًا أمريكيا أو ما يعادلها لكل مستخدم متضرر.



 

وبموجب التسوية، خصصت شركة أبل 20 مليون دولارا لتعويض مالكي هواتف iPhone 4S الذين عانوا من أداء ضعيف بعد تحديث iOS 9، حيث سيتم إنشاء موقع إلكتروني خاص حيث سيتمكن العملاء الذين يعتقدون أنهم مؤهلون للتسوية من إرسال نموذج، وتقديم الاسم والبريد الإلكتروني ورقم الهاتف التسلسلي إن أمكن وكذلك العنوان البريدي.

 

وبحسب موقع MacRumors فإن الدعوى القضائية التي اتهمت شركة أبل بإبطاء هواتف آيفون iPhone 4S تم رفعها في عام 2015، حيث كشف المدعون فيها تعرض هواتفهم للضرر عندما قاموا بتنزيل نظام التشغيل iOS 9 على هواتفهم.

 

وأكد المدعون أن شركة أبل قد أخطأت في أن نظام iOS 9كان متوافقًا مع iPhone 4Sوأنه سيحسن أو يعزز أداء الهواتف وبدلاً من ذلك، يؤكد المدعون أن نظام التشغيل iOS 9 أبطأ بشكل كبير من أداء هواتف iPhone 4S.

 

ومع الإعلان عن نظام التشغيل iOS 9، قامت شركة أبل حينها بتسويق iOS 9 على أنه "يقدم تجربة الهاتف الذكي الأكثر تقدمًا. حيث كان قد تضمن التحديث عددا من الميزات منها اقتراحات المساعد الذكي Siri، و Split View، ووضع صورة في صورة على أجهزة آيباد، وعدداً من الميزات الأخرى.

 

ووعدت شركة أبل حينها بتحسينات تجلب أداءً أكثر استجابة، في حين تجادل الدعوى الجماعية أن هذا الادعاء كان تسويقًا كاذبًا لهواتف آيفون iPhone 4S.