إيلون ماسك يغيّر اسمه على الشبكات الاجتماعية

 قام الملياردير الأمريكي إيلون ماسك، بتغيير اسمه على Twitter، وبات ماسك يدعى على هذه الشبكة الاجتماعية بـ Lorde Edge.



واختار مؤسس شركتي Tesla و SpaceX، منطقة تسمى Tröllheim "كمحل لإقامته".

وحتى الآن لا يزال مجهولا سبب هذا التصرف من جانب الملياردير، ولم يكشف ماكس نفسه عن سبب هذه الخطوة.

في وقت سابق، طلب ماسك النصيحة من المشتركين في صفحته بخصوص بيع عشرة بالمائة من أسهم Tesla، لتسوية مشاكل مع مصلحة الضرائب الأمريكية.

وفي 8 نوفمبر، أفادت الأنباء بأن المشتركين، صوتوا ونصحوا الملياردير ببيع هذه الأسهم. وأيد هذه الخطوة 57.9 في المائة من المشاركين، وعارضها 42.1 في المائة. بشكل إجمالي، شارك أكثر من 3.5 مليون شخص في التصويت.