المغرب يطرد 3 ناشطات إسبانيات من الصحراء الغربية

طردت السلطات المغربية اليوم السبت، من أراضي الصحراء الغربية محاميتين إسبانيتين وطبيبة صحراوية تحمل الجنسية الإسبانية كن استعدن لزيارة الناشطة الصحراوية سلطانة جايا في مدينة بوجادور.  



وقالت الناشطة المطرودة المحامية اينيس ميراندا من الجمعية الدولية للمشرعين من أجل الصحراء الغربية، إن الحادث وقع صباح اليوم.  

ووصل بجانب ميراندا المحامية أيضاً فلورا راموس، والطبيبة رباب محمد لمين إلى العيون في إطار "بعثة طبية قانونية لزيارة سلطانة ومعرفة وضع حقوق الإنسان".  

وأوضحت ميراندا، أنه عقب النزول من الطائرة ووصولهن إلى نقطة تفتيش الجوازات، منعت السلطات مرورهن عقب إبلاغها بسبب الزيارة.