تفجير انتحاري إرهابي في مقديشو يخلف 9 قتلى

لقي 9 أشخاص معظمهم من قوات الأمن الصومالية حتفهم الثلاثاء في هجوم يعتقد أنه انتحاري استهدف نقطة تفتيش في مقديشو، حسب ما أفادت به الشرطة وشهود.



 

وقال محمد علي وهو عنصر من الشرطة الصومالية إن نقطة التفتيش، كانت مكاناً اعتادت قوات الأمن التجمع عنده.

 

واضاف أن "التحقيق مازال جارياً ولكن وفقا للمؤشرات الحالية فإن انتحارياً تسبب في الانفجار".

 

وأوضح أن 6 من عناصر الأمن و3 مدنيين قتلوا وأصيب 11 آخرون.

 

وأعلنت حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة الإرهابي مسؤوليتها عن الهجوم.

 

وقال أحد المارة ويدعى كودو يوسف: "مررت بالمنطقة بعد دقائق قليلة من الانفجار. كانت المنطقة في فوضى وتبعثرت أحذية الضحايا في كل مكان".

 

وقال آخر ويدعى آدن حسين، إنه رأى عدة جثث، بعضها بالزي الرسمي أثناء نقلها إلى سيارات الإسعاف.