سعر الدولار في لبنان اليوم.. تعرف عليه

ارتفع سعر الدولار الأمريكي في لبنان، اليوم الأحد 12 سبتمبر /أيلول 2021، لدى تعاملات سوق النقد الموازية غير الرسمية "السوداء".



 

وتراوح سعر الدولار خلال التعاملات المبكرة من السبت، لدى السوق السوداء بين 16300 و16350 ليرة لبنانية لكل دولار.

 

وكان سعر صرف الدولار، مقابل الليرة اللبنانية، في السوق السوداء، قد هوي بشكل حاد، ظهر الجمعة، إلي ما بين 15800، و 15900 ليرة لبنانية للدولار الواحد، مقابل ما بين 18750، و 18850 ليرة لكل دولار، في التعاملات المبكرة من الجمعة، وذلك تزامناً مع إعلان تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة.

 

وفور انتشار أخبار تشكيل الحكومة اللبنانية، شهدت مكاتب الصيرفة في بيروت والمناطق زحمة كبيرة من المواطنين لصرف الدولار.

 

كما اصطف المواطنون أمام هذه المكاتب، فيما طلبت تدخلا من القوى الأمنية لتنظيم الأمور أمامها، نظراً للفوضى التي حدثت إثر التهافت الكبير من المواطنين.

 

وتبدأ حكومة رئيس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، أعمالها وسط أزمات اقتصادية وسياسية، في محاولة لرجل الأعمال والملياردير البارز لإعادة الحياة للبنان وانتشاله من عثراته.

 

ووقع الرئيس اللبناني، ميشال عون، ورئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي، الجمعة، مرسوم تشكيل الحكومة الجديدة بعد عام من الفراغ السياسي.

 

وحضر توقيع المرسوم في القصر الرئاسي رئيس مجلس النواب، نبيه بري.

 

وفي كلمة له أعقبت التوقيع على التشكيل الحكومي تعهد ميقاتي بطرح خطة عاجلة لإنقاذ البلاد.

 

وأضاف: كفانا جدلا حول الثلث المعطل، ولا مجال لمعطلي سير العمل.

 

وأوضح ميقاتي، أن الشعب اكتفى من الحديث والوعود لكننا نتعهد بإجراء الانتخابات في موعدها.

 

وأكد رئيس الوزراء اللبناني أنه وحكومته "فريق عمل" وليست مجرد تشكيلة وزارية.

 

ويمر لبنان بأزمة مالية ضخمة وصفها البنك الدولي بأنها واحدة من أعمق حالات الكساد المسجلة في العصر الحديث.

 

وتشير تقديرات لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (إسكوا) إلى أن الأزمة دفعت حتى الآن 78% من السكان إلى الفقر.

 

وأعلن وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، الخميس، إطلاق بطاقات دعم نقدي تستفيد منها أكثر من 500 ألف أسرة في خطوة للحد من برنامج الدعم الذي يكلف الحكومة 6 مليارات دولار في العام وأدى لاستنفاذ الاحتياطات الأجنبية بالكامل.

 

وحذر خبراء الاقتصاد، والمال من تضخم جامح إذا لم يتم تشكيل الحكومة، لمعالجة الأزمة المالية التي بدأت في 2019، وتنذر بزعزعة الاستقرار في البلاد التي مزقتها حرب أهلية بين 1975 و1990.

 

وفي ضوء الارتفاع الشديد في تكاليف المعيشة، وعدت حكومة تصريف الأعمال العاملين بإعانات مختلفة من بينها زيادة في إعانة المواصلات قيمتها 16 ألف ليرة لبنانية يوميا أي أقل من دولار بسعر الصرف الحالي في السوق.

 

وحددت البنوك اللبنانية، سعر 3850 ليرة للدولار، عند سحب الدولار لصغار المودعين، وهذا منذ فترة، ومعمول به حتى اليوم.

 

في المقابل، ثبتت نقابة الصرافين في لبنان، تسعير سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بهامش متحرك بين سعر 3850 ليرة للشراء، و 3900 ليرة، للبيع كحد أقصى.

 

وظل سعر صرف الدولار في مصرف لبنان "البنك المركزي" عند 1507.5 ليرة لكل دولار واحد، ويخصص لبعض السلع الأساسية فقط.