الرئيس الأمريكي يؤكد لولي عهد أبوظبي عمق الشراكة بين البلدين

الرئيس الأمريكي يؤكد لولي عهد أبوظبي عمق الشراكة بين البلدين

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، الثلاثاء، على عمق الشراكة الراسخة التي تجمع الإمارات والولايات المتحدة.



 

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي بين بايدن والشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية.

 

وقال البيت الأبيض، في بيان: "تحدث الرئيس جو بايدن اليوم مع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لإعادة التأكيد على الشراكة طويلة الأمد بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة". 

 

وأضاف: "وهنأ بايدن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بمناسبة الذكرى الـ50 لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، وعبر عن الجهود التعاونية التي يبذلها البلدان في قضايا الفضاء والمناخ والدفاع والأمن".

 

وتابع: "وناقشا التحديات الإقليمية والعالمية، بما في ذلك أفغانستان، والأبعاد النووية والإقليمية للتهديد الذي تشكله إيران، وكذلك السعي المشترك لتهدئة التصعيد وإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط".

 

وأشار البيت الأبيض إلى أنه "في هذا الصدد، شدد الرئيس على الأهمية الاستراتيجية للسلام بين الإمارات وإسرائيل"، معربا عن "دعمه الكامل لتعزيز وتوسيع هذه الترتيبات".

 

ولفت البيان إلى أن "الرئيس بايدن والشيخ محمد بن زايد آل نهيان اتفقا على أولوية العمل معًا لمعالجة النزاعات، بما في ذلك الأزمة الإنسانية في منطقة تجراي في إثيوبيا".