براءة ابنة عم سوزان مبارك و3 مصريين من تهم فساد

براءة ابنة عم سوزان مبارك و3 مصريين من تهم فساد

قضت محكمة مصرية، السبت، ببراءة أسماء ثابت، ابنة عم سوزان مبارك، قرينة الرئيس المصري الراحل حسني مبارك من تهم الكسب غير المشروع.



 

كما قضت الدائرة "16" بمحكمة جنايات الجيزة، جنوب القاهرة، السبت، ببراءة أسامة الشيخ، رئيس مجلس أمناء اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري الأسبق وعضو مجلس إدارة الشركة المصرية لمدينة الإنتاج الإعلامي و3 آخرين، في قضية "الكسب غير المشروع".

 

وفي 9 يناير/ كانون الأول الماضي، أحالت السلطات القضائية المصرية،  4 مسؤولين سابقين لمحكمة الجنايات بتهمة الكسب غير المشروع.

 

وتسلمت محكمة استئناف القاهرة ملف قضية الكسب غير المشروع المتهم فيها: أسامة الشيخ رئيس مجلس أمناء اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري الأسبق، وأسماء ثابت الموظفة بوزارة التخطيط المصرية، وابنة عم سوزان مبارك، زوجة الرئيس الراحل حسني مبارك، و2 آخرين، بحسب صحف مصرية محلية.

 

وأصدر الكسب غير المشروع قرارا قبل 4 سنوات، وتحديدا في 2016 بأنه لا وجه حق لإقامة دعوى ضدهم، لعدم كفاية الأدلة على اتهامهم باستغلال النفوذ لتضخم الثروة.

 

لكن رئيس هيئة الفحص والتحقيق بالكسب غير المشروع، أمر بفتح التحقيقات في القضية وانتهى إلى إرسال الأوراق إلى محكمة استئناف القاهرة لإعادتها لهيئة محكمة الجنايات المختصة التي قامت بدورها بتبرئهتم من التهم المنسوبة إليهم.

 

وفي 12 مارس/ آذار الماضي، أعلن الاتحاد الأوروبي، إلغاء العقوبات التي فُرضت العام 2011 على تسعة مصريين من بينهم أفراد من عائلة الرئيس الأسبق حسني مبارك، على خلفية شبهات فساد.

 

وجمّد الاتحاد الأوروبي أصول شخصيات بارزة، بما في ذلك مبارك وزوجته ونجلاه وزوجاتهما، إثر الإطاحة به بعد ثلاثين عاما في السلطة.

 

وتوفي الرئيس المصري الأسبق في فبراير/شباط من العام الماضي عن عمر يناهز 91 عاما.

 

وتضمنت العقوبات، التي تمت مراجعتها سنويا، تجميد الأصول على الممتلكات الموجودة في الاتحاد الأوروبي وحظر تمويل المدرجين على القائمة السوداء من قبل أي مواطن أو كيانات من دول الكتلة المكونة من 27 عضوا.

 

وفرضت الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي العقوبات على مبارك وعائلته في مارس/آذار 2011 بناء على دعاوى قضائية رفعت بحقهم في مصر بتهمة اختلاس أموال الدولة.