ضربة استخباراتية عراقية جديدة لتنظيم داعش

نجحت الاستخبارات العراقية في ضبط صواريخ مع منصتين لإطلاقها من مخلفات تنظيم "داعش" في محافظة كركوك.



 

وبحسب بيان لوكالة الاستخبارات، الأحد، فإنه جرى تنفيذ العملية في قضاء الدبس بمحافظة كركوك، حيث تمكنت من ضبط 14 قونة مدفع رشاش و6 صواريخ متوسطة.

 

وتحفظت القوات العراقية على 24 قذيفة هاون وتجهيزات عسكرية مختلفة داخل أحد الدور الفارغة في قرية السدرة التابعة لكركوك.

 

 

وتزامنت عملية ضبط الصواريخ مع ضربة أمنية أخرى للشرطة الاتحادية والتي نجحت في القبض على أحد عناصر تنظيم "داعش" بعد نصب "كمين محكم"، جنوب غربي كركوك أيضاً.

 

وقبل نحو 3 سنوات، أعلن العراق القضاء على تنظيم داعش بعد تقويض قدرات التنظيم الإرهابي الذي احتل في 2014 مناطق واسعة من سوريا والعراق.

 

وخلال السنوات الماضية، سعى التنظيم الإرهابي الذي قتل زعيمه في عملية نوعية أمريكية في سوريا العام الماضي، إلى إعادة تنظيم صفوفه وشن هجمات إرهابية في محاولة لإثبات تواجده، قابلتها عمليات عسكرية عراقية لملاحقة عناصره.

 

وبين الحين والآخر، تنفذ القوات الأمنية العراقية عمليات عسكرية لملاحقة عناصر التنظيم في المناطق الحدودية والتضاريس الجغرافية التي يتخذها معقلا لمسلحيه.