مقتل عنصرين من تنظيم القاعدةشرقي اليمن

مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة شرقي اليمن

قُتل عنصران من تنظيم القاعدة الإرهابي جراء غارة جوية نفذتها طائرة بدون طيار، يُعتقد أنها أمريكية شرقي اليمن.



 

وقال مصدر محلي، إن غارة جوية لطائرة بدون طيار يعتقد أنها أمريكية، استهدفت سيارة من طراز "فيتارا" كانت تقل عددا من عناصر القاعدة في مديرية "الوادي" شمال محافظة مأرب النفطية. 

 

وأسفرت الضربة، عن مقتل 2 من العناصر الإرهابية على الفور، فيما أصيب ثالث بجروح بليغة، وفقا للمصدر.

 

ولم يُعرف على الفور هوية القتلى جراء تفحم جثثهم، وما إذا كانوا قياديين بارزين في التنظيم الإرهابي أم لا، كما لم يعلن الجيش الأمريكي، الذي يعتقد أنه نفذ الضربة، عن تفاصيل حول العملية.

 

وتعد مديرية "الوادي" بمأرب أحد أبرز معاقل تنظيم القاعدة الإرهابي في اليمن، بالإضافة إلى محافظتي البيضاء وشبوة.

 

وخلال الفترة الماضية، نفذت طائرات أمريكية عددا من العمليات، آخرها التي نجحت في اصطياد، قاسم الريمي، زعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

 

وأعلن البيت الأبيض، مطلع فبراير الماضي، أن الولايات المتحدة، شنت بتوجيهات من الرئيس دونالد ترامب، عملية لمكافحة الإرهاب في اليمن نجحت خلالها في القضاء على قاسم الريمي مؤسس وزعيم تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية ونائب زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري".