وزراء الخارجية العرب يؤكدون على وحدة ليبيا ورفض التدخلات الخارجية

أكد وزراء الخارجية العرب على وحدة وسيادة ليبيا وسلامة أراضيها ولحمتها الوطنية واستقرارها ورفاهية شعبها ومستقبله الديمقراطي.



 

جاء ذلك خلال الاجتماع الوزاري لمجلس الجامعة العربية الذي عقد عبر الاتصال المرئي، بمشاركة وزير الخارجية عبدالله الحضرمي والذي كرس لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا وملف سد النهضة الاثيوبي.

 

وأكد المجلس على ضرورة استعادة الدولة الليبية الوطنية ومؤسساتها لدورها في خدمة الشعب الليبي بعيداً عن اية تدخلات خارجية ودعم جهود بعثة الأمم المتحدة الهادفة الى التوصل لتسوية اللازمة الليبية من خلال المسارات الثلاث في ضوء نتائج مؤتمر برلين وقرار مجلس الامن (2510).

 

واستمع الوزراء لإحاطة وزير الخارجية المصري بشأن آخر التطورات المرتبطة بملف سد النهضة الاثيوبي ونتائج جولات المفاوضات التي عقدت مؤخرا للتوصل الى اتفاق حول قواعد ملء وتشغيل السد.

 

وأكد الاجتماع رفض أي عمل او اجراء يمس بحقوق كافة الأطراف في مياه النيل، وعلى أن الامن المائي لكل من مصر والسودان هو جزء لا يتجزأ من الامن القومي العربي وكذا التأكيد على ضرورة امتناع كافة الأطراف عن اتخاذ اية إجراءات أحادية بما في ذلك امتناع إثيوبيا عن البدء في ملء خزان سد النهضة دون التوصل الى اتفاق مع دولتي المصب