الجيش الوطنييدمر رتلا حوثيا ومصرع قيادي ميداني

الجيش الوطني يدمر رتلاً حوثياً ومصرع قيادي ميداني

أعلنت قوات الجيش الوطني، الخميس، عن تدمير رتلاً عسكرياً قتل فيه قيادي تابع لميليشيا الحوثي الانقلابية في مديرية باقم بمحافظة صعدة المعقل الرئيس للميليشيات اقصى شمال البلاد.



 

وأكد قائد محور آزال العميد كنعان الاحصب، أن قوات الجيش الوطني استطاعت استدراج رتلاً عسكرياً للميليشيا الحوثية بعد محاولته الالتفاف والتسلل من ميسرة الجبهة بجبال "وعواع" ووداي "الثعبان" لتقوم باستهدافهم بعدة كمائن بعد توغلهم.

 

وأشار الاحصب، وفق ما نقلته عنه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، إلى أن العملية أسفرت عن قتل وجرح الكثير من عناصر الميليشيا من بينهم القيادي المسؤول عن العملية الملقب بـ"منبه٢" بحسب جهاز المناداة الذي عثر عليه بحوزته بجانب الجثة.

 

وتدور معارك شبه يومية في عدد من جبهات القتال بصعدة تتكبد فيها الميليشيا الانقلابية خسائر كبيرة.

 

ويخوض الجيش اليمني، مدعوماً من قوات التحالف، عمليات عسكرية واسعة في أكثر من 8 محاور قتالية في معقل الحوثيين بمديريات محافظة صعدة.