بالوثيقة.. الإخوان وبغطاء الجيش يعتدون على أراضي جامعة تعز "خاص"

جامعة تعز
جامعة تعز

اعتدى الإخوان وبغطاء الجيش على أراضي جامعة تعز، وذلك بالبناء على مساحات تابعة للحرم الجامعي في "حبيل سلمان "..



 

وبحسب المصادر، فإن البناء يستمر ليلآ ونهاراً وبحماية وانتشار مسلحين وأطقم عسكرية لما يسمى الجيش الاخواني بتعز.

 

وتقول المعلومات، إن ورئيس جامعة تعز د/ محمد الشعيبي ورغم محاولات اغتياله،  يتابع اجراءات منعهم وضبطهم لدى السلطات الامنية ولكن قيادة الجيش الاخواني تتجاهل ذلك وبدون أدنى روح للمسؤلية الوطنية الملقاة على عاتقهم.

 

وفي التفاصيل، رفع رئيس جامعة تعزالدكتور محمد الشعيبي، وثيقة إلى محافظ تعز النازح  نبيل شمسان، بيّن فيها، ان عدداً من الأفراد اعتدوا على الجزء الشمالي من سور الجامعة وشرعوا بالبناء، بذريعة أن مكتب الأشغال العامة أصدر ترخيص لهم بذلك.

 

وطالبت الوثيقة بالتوجيه العاجل بوقف العبث والاعتداء على الممتلكات العامة، وعدم اصدار تراخيص تبيح البسط على أراضي الجامعة.

 

وذكرت مصادر محلية  لمراسل "اليمن العربي" ، ان حاشد العوني، ومحمد حمود المخلافي، شرعا بالبناء في الحرم الجامعي بدعم عبد الله عبد الواحد منصور نجل رئيس نيابة تعز، وسمير عبدالاله مدير مديرية المظفر.

 

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قضية نهب أراضي الجامعة، موضحين ان تلك الممارسات ترتكب وسط تغاضي السلطات المحلية والأمنية في المحافظة.

 

وأضاف الناشطون أن مدير الأمن وقائد محور تعز لم يحركا ساكناً جراء تلك الانتهاكات التي تطال الممتلكات العامة والخاصة في المدينة من وقت الى آخر.

 

وانتشرت ظاهرة النهب والبسط على أراضي المواطنين والأماكن العامة في تعز، وسط انفلات أمني تعيشه المحافظة، وتدهور في توفير الخدمات العامة، ما دفع سكان المدينة مؤخراً لانتفاضة تطالب برحيل السلطة المحلية.