الجامعة البهائية العالمية تكشف عن ضغوط حوثية تستهدف طائفتها في صنعاء

الحوثيين
الحوثيين

كشفت الجامعة البهائية عن ضغوط تمارسها ميليشيا الحوثي الإنقلابية على محكمة الإستئناف في العاصمة صنعاء لرفض طلب الإستئناف المقدم من "حامد بن حيدرة" أحد أفراد الطائفة والمعتقل منذ خمس سنوات ويواجه حكماً بالإعدام .. معربة عن قلقها إزاء ذلك .



 

ويتوقع أن تصدر محكمة الاستئناف بصنعاء غداً الثلاثاء حكمها بخصوص قرار قضائي سابق صدر في يناير 2018 يقضي بحل المؤسسات البهائيّة وبإعدام السيد/ حامد بن حيدرة، البهائي الذي تم احتجازه في صنعاء منذ أكثر من خمس سنوات.

 

وقال البيان الصادر عن الجامعة، أن الضغوط تهدف إلى تثبيت حكم الإعدام بحث حامد حيدرة وكذلك توسيع نطاق القضية من خلال اصدار أمر قضائي بنفي وإبعاد كافة البهائيين من اليمن.

 

وأشار البيان إلى ان النيابة طالبت أيضاً بمصادره جميع اموال وممتلكات المحفل الروحاني المركزي للبهائيين في اليمن، وكذلك مصادرة اموال وممتلكات السيد/ حامد بن حيدرة.

 

وقالت ممثلة الجامعة البهائية العالمية في الأمم المتحدة، ديان علائي، بحسب البيان، أنه إذا ما حَكم القاضي لصالح مطالبات النيابة فإنه لا يكتفي فقط بتأكيد قرار المحكمة الابتدائية القائم على دوافع دينية وطائفية محضة، بل وسيوسع نطاق الحكم ليشمل اي شخص يعتبر نفسه بهائياً .

 

وأضاف "إذا ما تم ذلك فإن الحكم سيستهدف ويهدد بشكل صارخ طائفه دينيّه يمنيّة بأكملها ويقوم بنفيها وإبعادها، وتجريدها من وطنها وحقوقها الوطنيّة، والاستيلاء على ممتلكاتها، والتهديد بإبادتها بشكل جماعي في اليمن، رغم أن هذه الطائفة المسالمة لا تريد سوى المساهمة في تقدم وازدهار اليمن".

 

وأكدت أن إن مثل هذا الحكم سيمثل تعسفاً خطيراً ضد المجتمع اليمنيّ الذي عانى من خسائر جسيمة ودمار شامل خلفته الحروب الاهليّة الطاحنة، كما سينتهك وبشكل صارخ سيادة القانون، وحق جميع اليمنييّن في حريه الدين والمعتقد، والتزامات اليمن الدوليّة، ويُنذر بمستقبل مُظلم للبلاد.

 

أشارت السيدة علائي إلى إن التشابه بين الاضطهاد الذي يعانيه البهائيون في اليمن وما يتعرض له إخوتهم البهائيين في إيران واضح بل وصارخ، ويتجلى بوضوح في المنهج والخطاب الرسمي الذي تبنته كل من الحكومة الإيرانيّة والسلطة الحوثيّة ضد البهائيين".

وربطت علائي بين ما يحدث في صنعاء للبهائين وما تتعرض له الطائفة من إضطهاد منذ عقود من قبل السلطات الإيرانية .. مشيرة إلى أن ممارسات إيران أصبح نموذجا يطبقه الحوثيون وخارطة طريق يسيرون على نهجها.

 

وأضافت السيدة علائي "أن الجامعة البهائيّة العالميّة تناشد المجتمع الدولي أن يدعو القاضي إلى الالتزام بسيادة القانون وعدم الخضوع للضغوط السياسية، وبإلغاء قرار المحكمة الابتدائية ورفض مطالبات النيابة الداعية إلى تطبيق عقوبات جائرة ظالمة ضد الطائفة البهائية برمتها، والتي تُهّدد وجود هذه الأقليّة الدينيّة المُسالمة".