مسؤول: لن يتم استئناف المشاورات إلا بعد وقف "المهزلة الحوثية"


أكدت الحكومة الشرعية في اليمن أنها لن تستأنف المشاورات الخاصة بملف الأسرى والمعتقلين إلا بعد إيقاف ميليشيا الحوثي الإيرانية مهزلة المحاكمات وأحكام الإعدامات التي صدرت بحق 30 من النشطاء.

وقال وكيل وزارة حقوق الإنسان وعضو الفريق الحكومي في لجنة الأسرى والمعتقلين، ماجد فضائل في تصريح نشرته صحيفة «البيان» إن المشاورات متوقفة مع الميليشيا منذ لقاءات الأردن بعد أن حاولت الالتفاف على الاتفاق، ولكن لن يتم استئناف المشاورات مستقبلاً إلا بعد وقف هذه المهزلة.

وأضاف: هذه الأحكام تعزز الفهم السائد أن هذه الميليشيا ليست جدية في تنفيذ أي اتفاقات أو تفاهمات، وبهذا الفعل إنما تؤكد رفضها وتنصلها من أي اتفاق وعدم التزامها، ونحن بدورنا ندعو الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص لاتخاذ المواقف المطلوبة، والإعلان صراحة أن الطرف المعرقل الميليشيا، واتخاذ موقف منها.