أسعار القطع الأثرية المصرية التي تم بيعها فى المزادات العالمية


تحت عنوان "الأعمال الفنية النحتية القديمة"، باعت دار سوثبى عددًا من الآثار المصرية والرومانية القديمة، ومن أبرز القطع الفنية المعروضة رأس من الجرانيت المصرى الجبلى لملك أو إله بيع بـ 8.700 جنيه استرلينى، يرجع تاريخه 1480-1390 قبل الميلاد، وكان يقدر ثمنه ما بين 8,000 إلى 12,000 ألف جنيه استرلينى.


كما باع المزاد قطعة من الحجر الجيرى المصرى للإغاثة، بـ15 ألف جنيه استرلينى، يرجع تاريخها ما بين 2520-2195 قبل الميلاد، ويقدر ثمنها بين 10 و15 ألف جنيه استرلينى، وتصور قطعة الحجر الجيرى، منحوته رجل ذات لحية قصيرة وشعر مستعار وزوجته ترتدى فستانًا وشعرها طويل، ومنقوش على الحجر فوق المرأة "زوجته التى يجبها".


وبيع تمثال من الخشب المصرى لرجل يرجع تاريخه ما بين 2520-2195 قبل الميلاد، بـ 32 ألف جنيه استرلينى يقدر ثمنه من 12 إلى 18 آلاف جنيه استرلينى، فالتمثال يصور رجل نحيف يرتدى شعر مستعار من الضفائر مستطيلة الشكل ووجه بفم عريض، والأذرع مفقودة، ويبلغ ارتفاع التمثال 46.6 سم.


كما بيع تمثال مصرى لرجل، يرجع تاريخه فى الفترة ما بين 1938-1959قبل الميلاد، بـ56.250 ألف جنيه استرلينى، وكان يقدر التمثال ما بين 40 إلى 60 ألف جنيه استرلينى، يبلغ ارتفاعه 22.2 سم.