اللجنة الطبية في تعز تكشف سبب عدم قدرتها استقبال جرحى جدد


أعلنت اللجنة الطبية العسكرية لجرحى محور تعز، عن عدم قدرتها على إستقبال جرحى جدد قبل إرسال تعزيزاتهم المالية.


وقالت اللجنة في بيان لها مساء الثلاثاء، " نظرا للظروف المالية التي تمر بها اللجنة الطبية العسكرية لجرحى محور تعز عامة ولجنة القاهرة بشكل خاص فأننا نعلم كافة الجهات الرسمية المرسلة للجرحى والتابعة لجرحى تعز اننا لا نستطيع وغير قادرين على إستقبال اي جريح جديد قبل إرسال تعزيزاته المالية".


وأشارت اللجنة إلى أنها لن تكون قادرة على مواجهة مستحقات الجرحى من مصاريف وسكن خلال الأيام القليلة القادمة.


وأبلغت اللجنة قيادات تعز بوجود "١٦٨ جريح ومرافق في القاهرة اغلبهم بلا تعزيزات مالية منذ أكثر من أربعة أشهر".


وقالت اللجنة إنها أجرت عمليات جراحية بالأجل للحالات الإسعافية في حين لم تتمكن من إجراء تدخلات جراحية للكثير منهم. وفقاً للبيان.


وأرجعت اللجنة أسباب ذلك إلى "عدم توفر موازنة ثابتة لجرحى تعز اسوة ببقية جرحى المناطق المحررة واللجان التابعة لهيئة الأركان العامة".


وأضافت اللجنة الطبية أنها تعاني من أزمة طاحنة وتستدعي من الجميع الوقوف بجدية ووضع حد لكل ما يحصل من إقصاء وتهميش ولو من باب الوفاء لمن ضحوا وقدموا أنفسهم رخيصة دفاعاً عن الدين والدولة والشرعية وتعز".