افتتاح "متحف نجيب محفوظ" نهاية يونيو


تفتتح وزارة الثقافة المصرية، في مبنى تكية أبو الذهب في حي الأزهر، "متحف نجيب محفوظ"، نهاية يونيو (حزيران) الجاري بالتزامن مع احتفالات مصر بذكرى ثورة 30 يونيو.

ويقام الافتتاح بحضور الكاتب الكبير يوسف القعيد، ورئيس صندوق التنمية الثقافية، الدكتور فتحي عبد الوهاب، ورئيس جهاز التنسيق الحضاري، المهندس محمد أبو سعدة.

ويضم المتحف، مجموعة من متعلقات نحيب محفوظ الشخصية، ووجهت الدعوة للمؤسسات والأفراد لإهداء ما يمتلكونه من مقتنيات لضمها إلى نوافذ العرض بهدف إثرائه وإلقاء الضوء على جوانب مجهولة في حياة الأديب الكبير.

يذكر أن متحف نجيب محفوظ يتكون من طابقين الأول به قاعات للندوات، مكتبة سمع بصرية، مكتبة عامة، مكتبة نقدية تضم أهم الأبحاث والدراسات عن أعمال نجيب محفوظ.

أما الثاني يضم جناحًا للأوسمة والشهادات التي نالها الراحل، وآخر لمتعلقاته الشخصية مع بعض الأوراق بخط يده، وقاعة المؤلفات التي تضم جميع أعمال نجيب محفوظ بطبعاتها القديمة والحديثة، إضافة إلى الأعمال المترجمة، الى جانب قاعة للسينما وعدة قاعات أخرى تحمل أسماء "الحارة" "رثاء" "أحلام الرحيل" "أصداء السيرة" "تجليات ونوبل".