قصف حوثي بالدريهمي والصالح وسط تصعيد متواصل في جبهات الحديدة


كشفت قوات ألوية العمالقة عن تواصل الخروقات الحوثية في الحديدة مساء الاثنين ، حيث قصفت المليشيات بالدريهمي ومدينة الصالح ومواقع أخرى وسط تصعيد متواصل من المليشيات في الحديدة. 


وحسب المركز الإعلامي للعمالقة، تعرضت مواقع عسكرية متفرقة تتمركز فيها ألوية العمالقة والقوات المشتركة في مديرية الدريهمي وأخرى في مدينة الصالح لقصف مدفعي عنيف واستهداف بالأسلحة الثقيلة من قبل مليشيات الحوثي مساء الإثنين الخامس عشر من رمضان . 


وأفادت مصادر عسكرية ميدانية في وحدة الرصد والمتابعة عن قيام الحوثيين بشن قصف مدفعي عنيف على مواقع العمالقة ومواقع القوات المشتركة المتمركزة شرق مديرية الدريهمي ، واستخدمت المليشيات خلال عمليات القصف مدفعية الهاون الثقيل من عيار 82 ومدفعية الهاون من عيار 120 .


وأضافت المصادر أن المليشيات فتحت النار على المواقع من الأسلحة الرشاشة المتوسطة من عيار 14.5 وأخرى من عيار 12.7 وبسلاح البيكا بشكل مكثف كما أطلقت النار من الأسلحة الرشاشة الخفيفة وبالأسلحة القناصة منذ ساعات المغرب وحتى هذه اللحظة . 


وفي مدينة الصالح التابعة لمديرية الحالي جنوبي مدينة الحديدة فقد استهدفت المليشيات المواقع العسكرية التابعة للعمالقة والقوات المشتركة بمختلف أنواع الأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة وقصفت بالقذائف المدفعية والصاروخية مواقع أخرى للقوات المشتركة . 


واستخدمت المليشيات خلال عملية القصف والإستهداف صـوب المواقع قـذائف مدفـعية الهـاوزر الثقيلة وقـذائف آر بي جي وصواريخ ” لـو ” ، وصوبت نيران أسلحتها الرشاشة الثقيلة والمتوسطة من عيار 23 وعيار 14.5 وعيار 12.7 ومن سلاح البيكا وسلاح البرجنيف نحو المواقع التابعة للقوات المشتركة وقوات العمالقة .


 وتأتي هذه الخروقات المتواصلة ضمن سلسلة الإنتهاكات اليومية للهدنة الأممية وفي إطار التصعيد العسكري الواسع الذي تقوم به المليشيات على أكثر من محور في مختلف مديريات محافظة الحديدة ، إذ دأبت المليشيات على تعزيز مواقعها والدفع بتعزيزات عسكرية ضخمة ومئات المقاتلين من المحافظات التي تقع تحت سيطرتها نحو جبهات عدة جنوبي الحديدة .


وتواصل مليشيات الحوثي التصعيد العسكري في مختلف الجبهات والمحاور جنوبي محافظة الحديدة على صعيد القصف المدفعي والإستهداف الصاروخي وحشد المقاتلين نحو مناطق متفرقة بالحديدة .