مدرب جيرونا يرحل بعد الهبوط

جيرونا
جيرونا


قرر المدرب الإسباني أوزيبيو ساكريستان، اليوم الاثنين، عدم استكمال العام المتبقي في عقده مع جيرونا، بعد هبوطه للدرجة الثانية، وذلك وفقا لما أعلنه النادي الكتالوني في بيان رسمي.

وفشل ساكريستان، الذي جلس على مقعد المدير الفني الصيف الماضي، في قيادة الفريق للبقاء في الدرجة الأولى، ليعود للقسم الثاني بعد موسمين وسط كبار الليجا.

وفي بيان له، وجه النادي الشكر للمدرب على "التفاني والالتزام"، الذي أظهره وطاقمه الفني "في كل الأوقات"، على الرغم من "عدم تحقيق الهدف بالبقاء"، متمنيا لهم "التوفيق".

ومن المنتظر أن يعقد المدرب مؤتمرا صحفيا، ظهر غد الثلاثاء، للإعلان عن القرار، والتحدث عن تجربته مع الفريق.

يذكر أن ساكريستان (55 عاما)، المدرب السابق لريال سوسيداد وسيلتا فيجو، قاد جيرونا في 44 مباراة، حقق خلالها الفوز في 10، وتعادل في 13، وخسر 21، في الليجا وكأس الملك هذا الموسم.

ورغم صعوده لأول مرة في تاريخه لليجا، في الموسم الماضي (2017-18)، إلا أن جيرونا قدم أداءً رائعًا، كلله باحتلال المركز الـ10، قبل أن تتراجع النتائج بشدة هذا الموسم، الذي أنهاه في المركز الـ18.