إصابة طفل وامرأة جراء قصف الحوثي لمنازل في الجبلية والفازة بالحديدة


واصلت المليشيات الحوثية في محافظة الحديدة استهداف منازل المواطنين وارتكاب جرائم بحق المدنيين وسط صمت من بعثة الأمم المتحدة المراقبة لاتفاق الحديدة . 
وكشف المركز الإعلامي لألوية العمالقةعن إصابة طفل وامرأة بإستهداف مليشيات الحوثي لمنازل المواطنين في الجبلية والفازة. 
وحسب المركز، تواصل مليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران سلسلة انتهاكاتها اليومية للهدنة الأممية بإرتكاب الجرائم الإنسانية بحق المواطنين الأبرياء في مختلف مناطق ومديريات محافظة الحديدة دون التفريق بين أهدافها . 
وأفادت مصادر محلية أن المليشيات الحوثية فتحت نيران أسلحتها الرشاشة المتوسطة والأسلحة الخفيفة صوب منازل المواطنين في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا جنوبي محافظة الحديدة . 
وأضافت المصادر أن الطفل أرحب يحيى فتيني ويبلغ من العمر 12 عاماً تعرض للإصابة بطلقات نارية أطلقها الحوثيين من سلاح 14.5 وأدت إلى بتر كف يده اليسرى وشظايا متفرقة في جسده بينما كان متواجداً أمام منزله في الجبلية .
 وكانت مليشيات الحوثي قد فتحت نيران أسلحتها الرشاشة الثقيلة من عيار 23 صوب منازل المواطنين في منطقة الفازة التابعة لمديرية التحيتا نهار اليوم السبت وأدى إلى إصابة امرأة تدعى جمعة محمد عبدالله جميل بجروح متفرقة في جسدها عند تعرض منزلها للإستهداف المباشر من قبل الحوثيين .
 وتستمر المليشيات بإرتكاب الإنتهاكات والجرائم الإنسانية بحق السكان في مختلف مديريات ومناطق محافظة الحديدة ، إذ تستهدف الأحياء السكنية والأسواق الشعبية وتطلق النار على المواطنين وتزرع الألغام في الطرقات العامة وفي المزارع ، وسقط جراء ذلك مئات الضحايا الأبرياء من المدنيين خصوصاً النساء والأطفال في ظل تجاهل أممي وعدم إدانة المليشيا الإرهابية بتلك الممارسات الإجرامية بحق الأبرياء .