محافظ الضالع يستنفر القوات ويحشد لرفد جبهة مريس ودمت والعود لدحر المليشيا


استنفر محافظ محافظة الضالع اللواء علي مقبل وقائد محور الضالع الجيش والحشد للجبهات لدحر المليشيا في دمت ومريس والعود.


ووجه المحافظ الذي يشغل أيضا قيادة محور الضالع بتجهيز عددا من الكتائب القتالية من اللواء ٣٣ مدرع واللواء الأول مقاومة واللواء ٨٢ مشاة لدعم جبهات القتال في مريس والعود.


وزار المحافظ الخطوط الامامية في جبهة مريس دمت تفقد خلالها احوال المقاتلين و سير العمليات القتالية وتلمس أوضاع الجبهة.


كما تفقد معسكر الصدرين والتقى بقيادة اللواء ٨٣ مدفعية واللواء الرابع احتياط، وضباط وصف وجنود وقيادات المقاومة الشعبية في مريس وقيادة عمليات اللواء الخامس عمالقة.


وحث المحافظ القيادات العسكرية على الصمود والثبات لمواجهة مليشيا الحوثي الانقلابية .. مشيدا ببطولات ابناء الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مواجهة الميليشيا في مريس.


وقال المحافظ " ان الضالع أعلنت نفيرها كاملة ملتحمة بجبهة مريس دمت وحمك العود قعطبة وان الضالع لبت نداء الواجب الوطني حيث قدمت ولازالت تقدم حتى اللحظة اغلى ما تملك من فلذات أبنائها معلنه النفير العام في الالتحام بأبناء مريس الأبطال الذي يعتبرون القلب النابض للضالع ".


وحذر من اللعب والمتاجرة بدماء الشهداء والتهاون بالقضايا المصيرية .. مضيفا " هؤلاء سينالون العقاب الصارم ولن تتهاون القيادة عما يحدث"..مؤكدا أن الضالع اليوم الى جانب مريس في سفينة واحدة وستصل الى شاطئ الأمان قريبا.