ناشطون يشنون هجومًا حادًا على نظام الحمدين في قطر


شن الإعلامي السعودي محمد الشقاء، اليوم، هجومًا حادًا على نظام الحمدين في قطر، بسبب الارتماء في أحضان الفرس.



 

وقال في تغريدة عبر "تويتر"، "في التاريخ نسمع عن مصطلح حامية وهم جيش يتبع دولة ويرابطون بأخرى لحمايتها وهو لفظ مؤدب ينوب عن "احتلال".

 

وتابع: "ولأول مرة بالتاريخ تتطور الحامية إلى حماة بعد أن غدت قطر حامية إيرانية تركية أمريكية. فأية سيادة يتحدثون عنها؟".

 

واختتم: "المعطيات تقول: ليس بعيدًا ضم قطر العربية إلى الأحواز الإيرانية".

 

إلى ذلك، قال المحلل السياسي السعودي، فهد ديباجي، اليوم، إن "الأوضاع في قطر لا تسر هي تسير من سيئة إلى أسوأ".

 

وأضاف في تغريدة عبر "تويتر"، "تم فصل 54 معلمة قطرية رغم أن الإعلام ذكر 20 فقط.. الأوامر العليا صدرت من عزمي وبصورة عاجلة".

 

 ويُعتبر القيادي الفلسطيني الإسرائيلي عزمي بشارة، هو المتحكم الرئيسي في إصدار القرارات في

 قطر، وخاصةً بعد اندلاع أزمة المقاطعة الخليجية للدوحة