تحقيقات أولية تكشف عن معلومات عن طائرة العند الانتحارية


قال مصدر عسكري في وزارة الدفاع ان تحقيقات اولية بينها سماع افادة عدد من الشهود وفحص حطام الطائرة وامكانياتها القتالية اوضحت جميعها ان الطائرة التي هاجمت منصة العرض العسكرية بقاعدة العند حلقت من منطقة قريبة في محيط قاعدة العند.



وأشار المصدر إلى ان هذه المعلومات تؤكد انه وحتى وان كانت الطائرة فعلا اطلقها الحوثيون فإنهم استعانوا بمتعاونين محليين قاموا بالمهمة وصولا الى لحظة تفجيرها .

واوضح المصدر الى انه وبفحص حطام الطائرة تبين انها طائرة استطلاع عادية تم تحميلها بكمية من المتفجرات وتم تزويدها بريموت تفجير الامر الذي يعني ان الاطراف التي وجهتها كانت قريبة من موقع التفجير .

وأشار المصدر الى ان امكانيات الطائرة ذاتها لاتمنحها أي عملية تواصل الى اكثر من 500 متر فقط .

وكان طائرة صغيرة محملة بالمتفجرات استهدفت امس الخميس منصة قاعدة العند اثناء تدشين العام التدريبي الجديد في حضور عدد من كبار قادة الجيش الوطني.