إب: 11 مختطفا لقوا حتفهم تحت التعذيب في سجون مليشيا الحوثي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية


توفي مختطف في سجون مليشيا الحوثي الارهابية تحت التعذيب في محافظة إب بعد عدة اشهر من اختطافة.


وذكرت مصادر محلية إن الشاب محمد عبدالله الزهري من أبناء مديرية «السبرة» في إب توفي بصورة مفاجئة عقب الإفراج عنه من أحد سجون الميليشيات الحوثية، موضحاً أن المختطف تعرض لعمليات تعذيب نفسية وجسدية مروعة أدت إلى إصابته بعدد من الأمراض الخطيرة والتي تسببت بوفاته عقب إطلاق سراحه.

وأوضحت أن الشاب الزهري اختطف في أبريل الماضي في نقطة تفتيشية تابعة للميليشيات قبل أن ينقل إلى أحد السجون في إب، موضحة أن أسرة المختطف الزهري تعرضت لعمليات ابتزاز من قبل الميليشيات من أجل الإفراج عنه.

وظل الزهري يعاني من أمراض عدة لم يصب بها إلا بعد خطفه وأثناء بقائه في السجن وعقب خروجه منها وجعلته في حالة صحية سيئة للغاية لم يعش بعدها إلا 7 أسابيع.

وارتفع عدد الذين قضوا نتيجة التعذيب في سجون الحوثي في إب إلى 11 مختطفاً ممن تم اعتقالهم أثناء حملات المداهمة التي تشنها الميليشيات منذ اجتياحها للمحافظ