القبض على رئيس الاتحاد البيروفي بتهمة الرشوة

إدوين أوفيدو
إدوين أوفيدو


أعلن ممثلو الادعاء في بيرو إلقاء القبض على إدوين أوفيدو، رئيس اتحاد كرة القدم البيروفي، مساء أمس الخميس، في إطار تحقيقات بشأن مزاعم عن قيام مجموعة بالتآمر لتزوير أحكام قضائية.

وسيجرى احتجاز أوفيدو، الذي اعتقل من منزله في ليما، لمدة 10 أيام قبل أن تقرر المحكمة استمرار احتجازه أو الافراج عنه.

وكان رجل الأعمال الثري أوفيدو (45 عاما) قد تولى رئاسة الاتحاد البيروفي لكرة القدم منذ عام 2014.

وتحت قيادته، تأهلت بيرو إلى نهائيات كأس العالم للمرة الأولى خلال 26 عاما، حيث شاركت في نهائيات مونديال روسيا 2018.

ويواجه أوفيدو تهمة تقديم رشوة لقاضي المحكمة العليا السابق سيزار هينوستروزا، المحبوس حاليا في العاصمة الإسبانية مدريد، وذلك نظير استبعاده من تحقيقات مقتل اثنين من النقابيين.

وتتضمن الرشاوى المزعومة تقديم دعوة لهينوسترازا وزوجته لرحلة مدفوعة التكاليف بالكامل إلى روسيا لحضور كأس العالم 2018.

ونفى أوفيدو كل الادعاءات الموجهة ضده، ويدعي أنه ضحية لمؤامرة تحاك ضده من جانب رجال أعمال منافسين.