محمد جار الله


ولد المناضل محمد شائف قائد جار الله، في العام 1946، في قرية دار الحيد، بمديرية سنحان، بمحافظة صنعاء.
انتقل إلى تعز، وهناك التحق بالمدرسة الأحمدية، حتى تخرج منها، ثم التحق بمدرسة الإشارة، وتخرج منها، بعدها ابتعث إلى الاتحاد السوفيتي؛ فالتحق بكلية الطيران، وتخرج منها بامتياز مع مرتبة الشرف في دراسة أمن الطيران عام 1966م.


عمل بعد تخرجه من مدرسة الإشارة في المحطة البحرية لميناء الحديدة، ثم عُين عام 1963م قائدًا عسكريًّا للمنطقة الشرقية في بلدة تنعم، من خولان، ثم قائدًا للشرطة العسكرية والمباحث الجنائية عام 1964م، ثم نائبًا لقائد الشرطة العسكرية والمباحث الجنائية عام 1967م، ثم قائدًا للقوات الجوية والدفاع الجوي في نفس العام، ثم وكيلاً لوزارة المواصلات عام 1974م، ثم ملحقًا عسكريًّا في السفارة اليمنية في الاتحاد السوفيتي عام 1977م، ثم محافظًا وقائدًا عسكريًّا لمحافظة البيضاء مطلع الثمانينيات.


بعد ذلك عمل في هيئة الطيران المدني والأرصاد الجوية حتى عام 1987م، ثم محافظًا لصعدة حتى عام 1991م، ثم مستشارًا لمجلس الرئاسة، ثم سفيرًا للجمهورية اليمنية في كلٍّ من: الجزائر ونيجيريا عام 1995م، ثم عضوًا في مجلس الشورى عام 2001م.


شارك في مسيرة الثورة التي أطاحت بالنظام الملكي عام 1962م، وعُين عضوًا في مجلس القيادة في الانقلاب الأبيض الذي قاده الرئيس عبدالرحمن الإرياني ضد الرئيس عبدالله السلال عام 1967م والمعروف بحركة 5 نوفمبر، كما شارك في فكِّ الحصار الذي تعرضت له مدينة صنعاء من قبل القوات الملكية لمدة سبعين يومًا في العام نفسه، وعُين رئيسًا للجنة العسكرية في المنطقة الجنوبية الشرقية أثناء حرب الانفصال عام 1994م.
حصل على وسام (الواجب) عام 1984م، ووسام (الوحدة) عام 1994م، توفي في العام 2010.