السندات اللبنانية تواصل انخفاضها وسط الأزمة السياسية

اقتصاد

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية



تصاعدت موجة بيع في أسواق السندات اللبنانية، اليوم الأربعاء، وانضم مزيد من أدوات دين البلاد إلى هذا الاتجاه النزولي مع اشتداد الأزمة السياسية.

وهبطت السندات الدولارية التي تستحق في يونيو(حزيران) 2020 بواقع 2.6 سنت إلى 95.3 سنت للدولار، وهو أدنى مستوى منذ إصدار تلك السندات في يونيو(حزيران) 2013، وفق بيانات رويترز.

كما هبطت السندات المستحقة في أبريل(نيسان) 2020 إلى أدنى مستوياتها على الإطلاق، حيث انخفضت 2.4 سنت إلى 94.9 سنت للدولار.

ودخل لبنان في بؤرة صراع بالمنطقة بين السعودية وإيران منذ أن استقال السياسي اللبناني المتحالف مع المملكة سعد الحريري، من منصب رئيس الوزراء السبت، ملقياً باللوم على طهران وميليشيا حزب الله الإرهابية في خطاب الاستقالة.

واتهمت السعودية، الإثنين، لبنان بإعلان الحرب عليها بسبب عدوان جماعة حزب الله الشيعية اللبنانية المدعومة من إيران على المملكة في تصعيد حاد لأزمة تهدد استقرار البلد الصغير.

وحذرت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية، الثلاثاء، من أن عودة الفراغ السياسي في لبنان ستؤثر سلباً على التصنيف الائتماني للبلاد.