مصر واليونان تدرسان نقل الغاز تحت المتوسط.. مشروع عملاق

مصر واليونان تدرسان نقل الغاز تحت "المتوسط".. مشروع عملاق

تدرس مصر، واليونان، إمكانية بناء خط لأنابيب الغاز بين البلدين تحت سطح البحر المتوسط.



 

وقالت وزارة الطاقة اليونانية: "إن اليونان، ومصر، اتفقتا الخميس، على توسيع نطاق تعاونهما في إمدادات الغاز الطبيعي المسال ودراسة إمكانية بناء خط لأنابيب الغاز بين البلدين تحت سطح البحر".

 

وتتطلع اليونان، التي تستورد الغاز بشكل أساسي من الجزائر، وأذربيجان، وروسيا، وتركيا، إلى تنويع مواردها لتصبح مركزا للطاقة في جنوب شرق أوروبا.

 

وقالت وزارة الطاقة اليونانية، في بيان، إن الجانبين وقعا مذكرة تفاهم في القاهرة، الخميس في خطوة صوب توقيع اتفاقيات محددة بين الشركات اليونانية، والمصرية، وذلك حسب رويترز.

 

وفي الشهر الماضي، اتفقت اليونان، ومصر، على خطة لمد كابل تحت البحر لربط شبكتي الكهرباء في الدولتين.

 

 

مصر توقع 9 اتفاقيات بحرية جديدة

 

وبداية العام الجاري، وقعت مصر، 9 اتفاقيات بحرية جديدة للتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي بينها 7 اتفاقيات لاستكشاف مكامن الغاز في غرب وشرق المتوسط.

 

وقالت وزارة البترول المصرية، إن الاتفاقيات التي وقعها الوزير طارق الملا تستهدف البحث عن البترول والغاز الطبيعي في مناطق شرق وغرب البحر المتوسط، والمياه الإقليمية بالبحر الأحمر.

 

وتم توقيع الاتفاقيات مع 6 شركات عالمية ومصرية كبرى.

 

ويقدر الحد الأدنى للاستثمارات التي يتم ضخها بموجب الاتفاقيات الموقعة ما يزيد على مليار دولار، لحفر 17 بئرا استكشافية جديدة في مناطق الامتياز.