ما سبب انحسار تفشي فيروس كورونا في اليابان؟

قالت الخبيرة الروسية في مجال البيوليوجا، آنتشا بارانوفا، إن العزلة الصحية وعدم تنوع سلالات فيروس كورونا في اليابان أدى إلى "التدمير الذاتي "لسلالة "دلتا" في هذا البلد واختفائها.



 

وأوضحت الأستاذة في علم البيولوجيا وكبيرة الباحثين في مختبر الجينوميات التابع لمركز أبحاث الجينوميات بأكاديمية العلوم الروسية، آنتشا بارانوفا، أن اليابان سجلت ظهور سلالة واحدة لمتحور كورونا "دلتا"، المتكون من بروتين "nsp14" المسؤول عن قدرة الفيروس على تصحيح الطفرات، مضيفة أن هذا البروتين "تدهور"، مما أدى إلى العديد من الأخطاء في تكوينه، وبالتالي اختفاء الفيروس.

 

وقالت بارانوفا إن العوامل التي أدت إلى اختفاء فيروس كورونا في اليابان لم تنحصر فقط في العزلة النسبية للبلاد، على عكس أوروبا، ولكن أيضا في انضباط المواطنين والتزامهم بالإجراءات التقييدية.

 

وأشارت الخبيرة في مجال علم الجينات إلى أن هناك سلالات أكثر ضررا، من بينها تلك التي تقاوم الأجسام المضادة، مما يعني أنها قد تكون قادرة على مقاومة اللقاح.

 

وأشارت إلى أنه إذا اختفت سلالة "دلتا" من تلقاء نفسها، فهذا لا يعني نهاية الفيروس، لأن اختفاءها قد يترك المجال لسلالات أخرى من المحتمل أن تكون أكثر سوءا.