الرئيس الصيني يحصل على لقب جديد

قال ممثل الحزب الشيوعي الصيني إن الرئيس شي جين بينغ حصل على لقب "قائد النهضة الصينية"، وهو الرئيس الوحيد الذي يحصل على هذا اللقب بعد مؤسس جمهورية الصين الشعبية، ماو تسي تونغ.



وقالت وسائل الإعلام، إنه من الآن فصاعدا، سيُطلق على الرئيس الصيني شي جين بينغ لقب "قائد النهضة الصينية".

وفي اليوم السابق، تبنت اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني "قرارا تاريخيا" يسلط الضوء على إنجازات الحزب خلال القرن الماضي، بما في ذلك تحت قيادة شي جين بينغ.

وتدعو الوثيقة إلى الاستمرار في دعم سياسة الرئيس الحالي لجمهورية الصين الشعبية. 

وكما أشارت الصحافة، فإن هذه هي المرة الثالثة فقط في التاريخ التي يتم فيها اعتماد مثل هذه الوثيقة حول إنجازات الحزب الشيوعي الصيني في البلاد.

قبل ذلك، وافقوا على قرار مماثل في عهد ماو تسي تونغ في عام 1945 ودنغ سياو بينغ في عام 1981. وبالتالي، فإن الخطوة نحو اعتماد هذه الوثيقة تهدف إلى مساواة إنجازات الرئيس الحالي لجمهورية الصين الشعبية شي جين بينغ مع الزعيمين الصينيين السابقين المذكورين.

وتؤكد وسائل الإعلام أنه بموجب تلك الوثيقة يكون الرئيس شي قد اكتسب شعبية إضافية، تسمح له بالترشح لولاية ثالثة كرئيس لجمهورية الصين الشعبية، والتي ستستمر حتى عام 2027.