الارياني: استهداف مليشيا الحوثي للأقليات الدينية محاولة للنيل من قيم العيش المشترك بين اليمنيين

قال وزير الاعلام والثقافة والسياحة معمر الارياني ان ممارسات مليشيا الحوثي المدعومة من ايران بحق الطائفتين "اليهودية، البهائية" منذ نشأتها وصولا لانقلابها على الدولة العام 2014 تعكس نهج وثقافة وسلوك المليشيا تجاه الأقليات والحريات الدينية.



 

وأوضح معمر الارياني في تصريحوفقا لوكالة الانباء اليمنية (سبأ)، ان هذه الممارسات تعكس محاولات مليشيا الحوثي الخطيرة للنيل من النسيج الاجتماعي وقيم العيش المشترك بين اليمنيين والتي سادت لآلاف السنوات.

 

واشار الارياني الى ان مليشيا الحوثي مارست صنوف الاضطهاد بحق أبناء الطائفة اليهودية منذ ظهورها في صعدة، واجبرتهم على الهجرة خارج اليمن بعد ترحيل آخر 3 اسر مؤخرا، فيما لا يزال "ليفي مرحبي" مخفيا منذ 6 سنوات اصيب خلالها بشلل جزئي وعدة جلطات دماغية جراء التعذيب، رافضا مقايضة المليشيا له بمغادرة اليمن مقابل إطلاقه.

 

كما اشار الى ان ارهاب مليشيا الحوثي طال "الطائفة البهائية" التي اختطف العشرات من أعضائها من منازلهم بينهم زعيم الطائفة، ونهبت ممتلكاتهم، وصدرت ضدهم أحكام بالإعدام، وتم ترحيلهم قسريا، وتواصل المليشيا محاكمتهم امام محاكم تفتيش انشاتها لهذا الغرض، بعد ان اغلقت المكاتب والجمعيات الخيرية التي كانوا يديرونها.

 

ودعا وزير الاعلام والثقافة والسياحة المجتمع الدولي والمنظمات المعنية بحقوق الانسان للضغط على مليشيا الحوثي لوقف ممارساتها الإجرامية بحق الأقليات في مناطق سيطرتها، ومحاسبة المتورطين في الجرائم والانتهاكات على اساس الفكر أو الدين او المعتقد باعتبارها جرائم مرتكبة ضد الانسانية وانتهاك صارخ للقانون الدولي الانساني.