كيم كاردشيان تطلب رسميا الطلاق من كاني ويست

كيم كاردشيان تطلب رسميا الطلاق من كاني ويست

طلبت كيم كاردشيان الطلاق رسميا من زوجها مغني الراب كاني ويست بعد 7 أعوام من الزواج، وفق موقع "تي. إم. زد" ومجلة فارايتي.



 

ونقل الموقع المختص بأخبار المشاهير عن مصادر لم يحددها أن الانفصال يجري بشكل ودي وأن نجمة تلفزيون الواقع كارداشيان طلبت الحضانة المشتركة لأولادهما الأربعة.

 

وذكرت "فارايتي" عن مصدر قضائي قوله إن كارداشيان قدمت أوراق الطلاق، الجمعة.

 

وتأتي هذه الأنباء بعد عام صعب على الزوجين، حيث تردد أنهما كانا يجريان مباحثات "أزمة"، بعدما اتهم كاني زوجته بأنها تحاول "احتجازه" وقال إنه يريد الطلاق منها في سلسلة من التغريدات، وبعد ذلك قال إنه يعاني من اضطراب ثنائي القطب.

 

وكان كاني قد أعلن في يوليو/تموز الماضي أنه يعتزم خوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

 

وقالت المصادر إن الزوجين يجريان حاليا مباحثات حول كيفية تقسيم ثرواتهما، بعد أن عاشا بصورة منفصلة معظم فترات العام الماضي.

 

وكانت كيم وكاني قد التقيا أول مرة عام 2004، أثناء تصوير فيديو أغنية لكاني، ولكن العلاقة العاطفية بينهما بدأت عام 2012.

 

وأعلنت كيم في يونيو/حزيران 2012 أنها مرتبطة بكاني، وأعلنت نبأ حملها في طفلتها الأولى نورث في كانون الأول/ديسمبر من نفس العام.

 

وأنجبت كيم طفلتهما الأولى في يونيو 2013، وتزوجا في إيطاليا في مايو/أيار 2014.

 

وأنجبت كيم طفلهما الثاني سنت في ديسمبر/ كانون الأول 2015.

 

وبعد ذلك، قام الزوجان بالاستعانة بأم بديلة لحمل طفلتهما الثالثة شيكاغو، التي أنجبتها في يناير/كانون الثاني 2018. واستقبلا طفلا آخر من أم بديلة عام 2019.