مغردون عرب يهاجمون أردوغان ويستنكرون تهديداته للعراق

 



استنكر مغردون عرب تهديدات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشن هجوم جديد شمال العراق، داعين إلى الحذر من الأطماع التركية في المنطقة.

 

ولوح أردوغان بشن هجوم على مناطق حدودية شمال العراق، بزعم إخراج أعضاء في حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه تركيا أنه منظمة إرهابية من قضاء سنجار .

 

وقال أردوغان "لدي عبارة أقولها دائماً: قد نأتي على حين غرة ذات ليلة. هذه هي خلاصة الأمر".

 

جاء التهديد غداة تعرض العراق لعملية إرهابية، الخميس، راح ضحيتها نحو 32 شخصا وأصيب أكثر من 100 آخرين، أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي المسؤولية عنها.

 

وأطلق مغردون هاشتاقا حمل اسم #أردوغان_يهدد_بضرب_العراق، انتقدوا فيه سياسات أردوغان وتدخلاته في شؤون دول المنطقة.

 

وفي هذا السياق قال الباحث والأكاديمي الكويتي د. سلطان الأصقه: "استكمالاً لسلسلة تدخلاته في الوطن العربي. أردوغان يهدد بضرب العراق من جديد، ويتبادل الأدوار المفضوحة مع إيران في العراق العربي، وها هو ينتقل من قوته الناعمة لقوته الخشنة".

 

بدوره قال الإعلامي السعودي عناد العتيبي:" الأطماع التركية في البلدان العربية.. لا تتوقف تهديد جديد عنوانه (على حين غرة ذات ليلة)".

 

من جهته قال المغرد السعودي الشهير منذر آل الشيخ مبارك: "بعد تفجير بغداد وفي وقت نزيف العراق يخرج أردوغان مهددا العراق، استغلال الأوقات العصيبة صفة ملازمة للئام".

 

وانتقد المغرد فواز العيسى تبريرات أردوغان لشن هجومه، متهما إياه بدعم الإرهاب.

 

وقال في هذا الصدد: "أردوغان يكذب الكذبة ويصدقها.. يضحك متقلبًا على الأرض أجل يقول إنه يحارب الإرهاب ويطارد الإرهابيين وهو من يؤويهم ويغذيهم ويدربهم في معسكرات تركية..!".

 

متفقا معه قال المغرد وليد الأسمري:"أردوغان يقود اقتصاد تركيا إلى الهاوية فقد ارتفعت معدلات البطالة وتسبب ذلك بهجرة المواطنين منها بحثاً عن لقمة العيش، كان الأولى أن يتم دعمهم بدل أن يذهب المال التركي إلى المليشياتِ الإرهِابية في الشرق الأوسط والتهديد والوعيد والتدخل السافر له فيه".